quds

القُدسُ .. من للقُدسِ إلا أَنْتْ

Create Account
Login
Login
Please wait, authorizing ...

علوم اللغة والنحو

العرض:
تصنيف حسب:
مغالطات لغوية: الطريق الثالث إلى فصحى جديدة - عادل مصطفى

عَلَى إِثْرِ تَعَرُّضِ اللُّغةِ العَرَبِيةِ لِمَا تَتَعَرَّضُ لَهُ سَائِرُ اللُّغَات، بَلْ سَائِرُ المَوجُوداتِ، مِن أَمراضٍ وعِلَل، باتَ عَلى أَهْلِها نَفْضُ غُبارِ الزَّمانِ عَنها، والكَشفُ عَن مَوَاطِنِ الإِحْياءِ فِيها، وإِعادَةُ قِراءَةِ المَشْهَدِ اللُّغَوِيِّ مَا قَبْلَ مَرْحلَةِ التَّقْعِيد؛ لِتَقُومَ اللُّغَةُ بِوَظِيفَتِها الكُبرَى نَحْوَ أَبْنائِها، والنَّاطِقِينَ بِها. ونَحْوَ استِكشافِ طَرِيقٍ ثالِثٍ لِفُصْحَى عَرَبِيةٍ سائِغة، تَصْلُحُ لِزَمَانٍ أَضْحَتْ فِيهِ «العَرَبِيةُ» مُقَيَّدةً بِدِيكتاتُوريَّةِ زَمَانٍ وَلَّى تَارَةً، ودِيكتاتُوريَّةِ مَكانٍ تَجاوَزَتْهُ اللُّغَةُ تَارَةً أُخرَى؛ يَسْعَى الدكتور «عادل مصطفى» لِتَأْطِيرِ مَنْهجٍ جَدِيدٍ لِلتَّعامُلِ معَ لُغَتِنا، هُو بِمَثابةِ مُراجَعةٍ شامِلةٍ لِفِقْهِ اللُّغةِ العَرَبِية، تَتَنَاوَلُ قِصَّتَها مِن مَبْدَئِها إلى مُنْتَهاها.

 الحروف اللاتينية لكتابة العربية - عبد العزيز فهمي

تَفرِضُ تَطَوُّراتُ الحَياةِ الثَّقافِيةِ والفِكْرِيةِ لَدَى المُتَحَدِّثِينَ بِالعَرَبِيةِ وَاقِعًا جَدِيدًا، يَتَمَثَّلُ في ظُهُورِ طَرِيقَةٍ جَدِيدَةٍ لِلكِتابَةِ وَرَسمِ الكَلِمات، قَدِيمةٍ في ظُهُورِها وَمَدْلُولاتِها وَأَهدَافِها؛ فَمُنذُ أَوَائِلِ القَرنِ العِشرِين، ظَهَرَتْ فِكرَةُ استِبدَالِ الحُرُوفِ العَرَبِيةِ بِأُخرَى لَاتِينِية، عَلَى يَدِ «داود الجلبي»، غَيْرَ أَنَّها تَبَلوَرتْ بِشَكلٍ أَكثَرَ دِقَّةً لَدَى «عبد العزيز فهمي» الَّذِي بَاتَ مُقتَنِعًا بِرَأْيِهِ وَمُتَمَسِّكًا بِحَقِّ فِكرَتِهِ في الحَياةِ وَالِاستِمرَار؛ لِذَا خَاضَ العَدِيدَ مِنَ المَعَارِكِ الفِكرِيةِ مَعَ أُدَباءِ وَمُفَكِّرِي عَصرِه؛ بُغْيَةَ الِانتِصَارِ لِحُرُوفِهِ اللَّاتِينِية. وَلَمْ يَكُنِ المُؤَلِّفُ يَعرِفُ أَنَّهُ سَيَنتَصِرُ بَعْدَ قَرنٍ مِنَ الزَّمَانِ دُونَ أَنْ يُشِيرَ أَحَدٌ إِلَى مَصدَرِ تِلكَ الفِكْرَة. غَيْرَ أَنَّ اسْتِخدَامَ الحُرُوفِ اللَّاتِينِيةِ فِي الكِتَابَةِ العَرَبِيةِ رُبَّمَا يَعُودُ إِلى استِهْتَارٍ وَتَقصِيرٍ في حَقِّ العَرَبِيةِ الَّتِي كَانَتْ في وَقتٍ مَا لُغَةً لِلثَّقَافَةِ العَالَمِية، وَحَفِظَتِ العُلُومَ شَرْقِيَّها وَغَرْبِيَّها مِنَ الضَّيَاع.

فحول البلاغة - محمد توفيق علي

مُؤلَّفٌ يَجمَعُ أفضَلَ الأَشْعارِ الَّتي نَظَمَها ثَمانيةٌ مِن فُحُولِ شُعراءِ العَرَبِ وأَئمَّةِ البَلاغَة؛ مِن بَينِهِم «البُحتُرِيُّ»، و«المُتَنَبِّي»، و«أَبُو العَلَاءِ المَعَرِّي».

 

اللغة والسلطة - نورمان فيركلف

كتاب اللغة والسلطة يدور حول العمل الذي تؤديه اللغه للحفاظ على علاقات السلطة وتغييرها في المجتمع المعاصر، وحول أساليب تحليل اللغة بحيث تكشف عن هذا العمل بشقيه ؛أي حول زيادة وعى الناس به،وزيادة قدرتهم على مقاومته وتغييره.وقد وضع الكتاب بحيث تسهل قراءته على من لا يتمتع بخبرة سابقة في هذا المجال. 

المفصل في الألفاظ الفارسية المعربة - صلاح الدين المنجد

المعجم الذي وضعه الدكتور صلاح الدين المنجد جاء جامعاً لهذه الألفاظ المقتبسة إذ رتبه حسب الأبجدية العربية وأورد لكل لفظ شاهده من الشعر أو النثر. كما جعله معجماً تاريخياً أورد فيه الألفاظ الفارسية المعربة بحسب تاريخ دخولها إلى العربية فبدأ بالعصر الجاهلي ثم صدر الإسلام، بما في ذلك الألفاظ المعربة في القرآن الكريم والحديث النبوي وأقوال الصحابة. ثم يورد الألفاظ الفارسية التي دخلت في العصر الأموي وقدم شواهد من الشعر والنثر العربيين. والمعجم لا غنى عنه للدارس والباحث على حد سواء.

دروس في الألسنية العامة - فردينان دو سوسير

"محاضرات في اللسانيات العامة   " cours de linguistique générale "، فهو ثمرة المحاضرات التي كان قد ألقاها في جامعة جنيف، وجمعها اثنان من طلبته بعد وفاته هما شلرل بالي Charles Bally وكلود سيِشيهاي Claude Sechehay ، وقاما بنشره سنة 1916، "بقدر ما أمكنهم إعادة بنائها نقلاً عن كراسات محاضراتهم ومحاضرات آخرين ومواد معينه كانت باقية بخط دو سوسير . ولم يتأخر الفكر العالمي عن الاهتمام به، فقد ظهرت ترجمته إلى اليابانية سنة 1928، وإلى الألمانية سنة 1931، وإلى الروسية سنة 1933، وظهرت ترجمته إلى الإسبانية سنة 1945، ولم يقرأه أهل الإنجليزية بها إلا سنة 1959، ثم نقل إلى الإيطالية سنة 1967 . فكتاب دو سوسير يعد بمثابة النقلة النوعية التي خلصت اللسانيات من تأثير القرنين الثامن عشر والتاسع عشر اللذين تميز فيهما البحث اللساني بسيطرة المنهجين التاريخي والمقارن ليلبسها ثوباً جديداً، هو ثوب الدراسة العلمية، حيث قام بتزويدها بمجموعة من المصطلحات التي جعلتها تتجه نحو الدراسة الوصفية، فسعى إلى تحديد موضوعها عبر التمييز بين اللغة واللسان والكلام ( langue, langage, parole )، واقترح أن يكون موضوعها اللغة، ذلك أن "اللغة –على العكس من ذلك –هي كل في ذاتها ومبدأ للتصنيف. وفور أن نعطيها المكان الأول ضمن الظواهر الكلامية، فإننا ندخل نظاماً طبيعياً في مجموعة لا تسمح بأي تصنيف آخر" .

الألسنية التوليدية والتحويلية وقواعد اللغة العربية (النظرية الألسنية) - د. ميشال زكريا

بعد أن حاول الدكتور ميشال زكريا أن يقرب الألسنية من القارئ العربي في كتابه السابق ((الألسنية (علم اللغة الحديث): مبادؤها وأعلامها))، يحاول، في هذا الكتاب، أن يساهم في تعميق دراسة قواعد اللغة العربية على ضوء احدث النظريات الألسنية وأكثرها انتشارا – النظرية التوليدية والتحويلية لمؤسسها نعوم تشومسكي. وطموح هذا الكتاب يتخطى مجال عرض هذه النظرية وتطبيقها على اللغة العربية باتجاه السعي الى أن يعم هذا العلم الألسني المدارس والجامعات العربية لكي تصبح لنا ألسنيتنا العربية الذاتية والقادرة على معالجة قضايا اللغة العربية بكل ما تطرحه من أبعاد نفسية ومجتمعية.

بُنيان اللغة - نعوم تشومسكي

يقدّم تشومسكي في هذا الكتاب عرضًا تاريخيًا من بدايات النحو التوليدي مُنتقيًا المفاهيم والأفكار الأساسية دون غيرها من التفاصيل التي قادت إلى آخر إسهاماته في اللسانيات، أو ما يعرف بـالبرنامج الأدنوي. والكتاب مُقسّم إلى قسمين: تفريغ نصي لمحاضرة ألقاها تشومسكي في ديلهي، والقسم الثاني فقرة المناقشة التي جاوب فيها تشومسكي عن أسئلة تجاوز فيها نطاق ما طرحه في المحاضرة إلى مواضيع مثيرة تشغل بال الكثير منّا مثل: تعلّم لغة ثانية في سنة متأخرة، وعلاقة الموسيقى باللغة، والمفاهيم التي نولد بها قبل تعلّمنا للغتنا الأم.

اللغة والمنطق .. بحث في المفارقات - حسان الباهي

لقد دأب العديد من الباحثين الذين تبنّوا دعوى إستحالة تنزيل اللغة الواصفة منزلة اللغة الموصوفة إلى التأكيد على أن الوقوع في "الدور" وتوالد المفارقات يعودان بالأساس إلى الخلط بين مستويات لغوية متمايزة في الأصل، وهو ما يتطلب في نظرهم إعادة تقويم بعض التصورات لفحص مدى إستجابتها للإجراءات الصورية.

فلسفة اللغة - سيلفان أورو ، جاك ديشان ، جمال كولوغلي

اشترك الباحثون الثلاثة سيلفان أورو وجاك ديشان وجمال كولوغلي في كتابة «فلسفة اللغة» (ترجمة بسام بركة، «المنظّمة العربية للترجمة»، توزيع «مركز دراسات الوحدة العربية»)، الذي يجمع تاريخ الأفكار بالتيارات وتحليل المفاهيم الدقيقة، وذلك بمنهجية مزدوجة، كما جاء في كلمة الناشر: «تطوّر في الزمن، وتحليل مُعمّق». وهذا كلّه في 10 فصول تناولت اللغة البشرية والكتابة وطبيعة الإشارة اللغوية، وعلاقة اللغة بالأنطولوجيا والفكر والمكننة، بالإضافة إلى أخلاقياتها وفلسفة

alquds

إذا كان كتابك قد نشر بدون موافقتك أو موافقة دار النشر، يرجى مراسلتنا على البريد sooqukaz@gmail.com وسنقوم بحذف الرابط فوراً.