quds

القُدسُ .. من للقُدسِ إلا أَنْتْ

Create Account
Login
Login
Please wait, authorizing ...

برهان غليون

برهان غليون
العرض:
تصنيف حسب:
المحنة العربية .. الدولة ضد الامة - برهان غليون

يقع الكتاب في سبعة فصول رئيسة،  يفترض الفصل الأول إشكالية الدولة أن البحث في الدولة وفهم مشكلاتها يشكلان المدخل الرئيس لتحليل وفهم الأزمة الشاملة الاجتماعية والسياسية والاقتصادية والثقافية التي تعيشها المجتمعات العربية. فيما يتحدث الفصل الثاني عصر التكوين: الأمة والشعب، وفي الجزء الأول من هذا الفصل يتحدث الكاتب عن الانبعاث العربي بدءًا من القرن السابع عشر، ذاكرًا العوامل الرئيسة في هذا الانبعاث، ثم ينتقل للحديث عن أزمة الهوية التي أحدثها انهيار الخلافة العثمانية، وهي الحظة التي يصفها الكاتب على أنها إحدى أعظم أزمات الهوية التي عرفها الوطن العربي في تاريخه كلّه، لينتقل بعدها إلى طرح سؤال: ما هي الأمة؟ وهو السؤال الذي سيطرحه العرب على أنفسهم منذ البدء، مثلما ستطرحه الدول الكبرى التي كانت تنتظر تفكك الدولة العثمانية لتتقاسم ممتلكاتها، ومن ضمنها الأراضي العربية، بخصوص العرب. ولا يزال هذا السؤال المتعلق بأصل الأمة (أو الأمم العربية) وطبيعة البنى والعلاقات التي تجمع بين شعوبها العربية (أو المعربة) وتوحدهم يثير في نهاية الألفية الثانية، جدلا عنيفًا بين الباحثين ورجال الدولة والمراقبين الأجانب، ليس من المتوقع حسمه في الأجل القريب.

المسألة الطائفية ومشكلة الأقليات - برهان غليون

يتناول الكاتب مسألة "الفتنة النّائمة"، وكيف استخدمتها النّظم السياسيّة العربيّة، واستغلّتها إلى أبعد حدّ، في فرض دكتاتوريّتها وحرمان الشّعوب العربيّة من الحريّات السياسيّة. ورأى المؤلّف أنّ النّزاعات الطائفيّة ليست ناجمة عن التعدديّة الدينيّة، بل عن غياب دولة المواطَنَة المتساوية، أو الدّولة - الأمّة التي تتجاوز الرّوابط الأهليّة الدينيّة والأثنيّة، إلى رابطة الوطنيّة. وفي سبيل إثبات النّتائج التي توصّل إليها تناول الكاتب مفهوم الأقلّية والأغلبيّة فأوضح الفارق بين الأغلبيّة الاجتماعيّة والأغلبيّة السياسيّة، ثمّ تطرّق إلى مشاريع توزيع السّلطة، وعقد مقارنة وافية بين التّحديث في أوروبا والتّحديث في الشّرق، ثمّ تحوّل إلى مفهوم "النّزاع الطائفيّ"، وتساءل: هل هناك حلّ لمشكلة الأقلّيات؟

بيان من أجل الديموقراطية - برهان غليون

يعد كتاب بيان من أجل الديمقراطية في روحه ومادته صرخة تعكس المخاض الفكري لكاتب ناشئ عاش عن قرب إرهاصات الأزمة الكبرى للمجتمع العربي وتفجرها في منتصف السبعينات. وكانت الحرب الأهلية اللبنانية التي كتب في ظلها وعلى ضوء لهيبها، قد دخلت عامها الثاني، دون أي أفق بالانطفاء. وكانت بوادر التفكك السياسي العربي على الصعيد الإقليمي تنذر بكوارث حقيقية لم تلبث حتى تحققت مع توقيع مصر على اتفاقيات "كمب ديفيد".

النخبة والشعب - برهان غليون

الدكتور"برهان غليون" أستاذ ومدير مركز دراسات الشرق المعاصر في جامعة السوربون في باريس، قد نختلف أو نتفق مع الدكتور غليون سياسياً إلا أننا متفقون على كونه قامة أكاديمية وفكرية تقف في طليعة النخب لفكرية في سوريا "النخبة والشعب" كتاب في شكل حوار أجراه الأستاذ لؤي حسين مع البروفسور برهان غليون ويأتي كتابنا اليوم استكمالاً لسلسلة من الحوارات التي أصدرها الباحث لؤي حسين، ابتداءً من "حوارات في الوطنية السورية" و"الاختيار الديمقراطي في سوريا" وصولاً إلى كتابنا اليوم.

حوار الدولة والدين - برهان غليون | سمير أمين

في تقديمه للكتاب المشترك بينهما " سمير أمين –برهان غليون " يقول برهان " ولعل أهمية هذا الحوار كامنة في أنه يساهم ربما لأول مرة في توضيح الفرق بين موقفين سياسيين ينطلقان من مواقف فلسفية وعقائدية متميزة . فقد أتا ح لسمير أن يعرض بشكل واضح عناصر الرؤية "الاشتراكية والوطنية " التي يدافع عنها منذ زمن طويل ,والتي تقوده الى اعتبار إعادة بناء اليسار هو اليوم المهمة الرئيسية . كما أتاح لي أن أبلور بصورة أكثر دقة رؤيتي عن "الديمقراطية الاجتماعية " التي تعتقد أن بناء القوة الديمقراطية يفترض تعميق مفهوم التحالف السياسي بين قوى اجتماعية قد تكون مختلفة ايديولوجيا ,بل أكثر من ذلك :تجاوز الحوار العقيدي نحو الحوار على مهام وبرامج سياسية واضحة .فليس الهدف بناء قوة سياسية مرتبطة بقيم الاشتراكية البعيدة المدى ,ولكن بإيجاد التحالفات التاريخية التي تتبدل بالضرورة بتبدل الوضع والمهام المطروحة ,والتي هي بنظري اليوم مهام التحويل الديمقراطي للعلاقات الوطنية والدولية " ص-8-

نقد السياسة .. الدولة والدين - برهان غليون

يثير النزاع القائم بين أنصار الدولة العلمانية وأنصار الدولة الإسلامية أسئلة متزايدة في الوعي العربي، ولم تعد هذه الأسئلة من مشاغل المثقفين وحدهم ولكنها أصبحت تطرح نفسها على كل فرد يعمل أو يريد أن يعمل في السياسة في منطقتنا.

مجتمع النخبة - برهان غليون

نجد برهان في هذا الكتاب يتحدث عن سوسيولوجية الثقافه ,حيث كانت الثقافه العربيه مستقله ثم مالبثت ان أصبحت تابعا ...نقد لتلك الثقافه الهجينه ...وكيف تكون الثقافه مشروع أجتماعي .. التحدي الثقافي الذي نواجهه في عصر الحداثه ومابعدها و كيف الحفاظ على الروح العربيه ... ويتطرق الي جذور الأزمه الفكريه ومابعد الحداثه والتقليد ..

الوعي الذاتي - برهان غليون

إنهار عالم كامل من الوقائع والأحلاف والمسبقات والمفاهيم والمبادئ والأوهام. ولن يمكن الخروج الآن من هذه النكبة إلا بمراجعة فكرية جذرية للخطط والسياسات والمثل والعقائد والأفكار التي بلورت هذا الإخفاق وقادت إليه.

اغتيال العقل .. محنة الثقافة العربية بين السلفية والتبعية - برهان غليون

حدد "غليون" محنة الثقافة العربية فى أن الفكر العربى والعقل العربى واقع بين داعى السلفية وداعى التبعية وغاب داعى النهضة والتقدم رغم أنهم يرفعون مثل هذا الشعار، وعلاقة العرب بثقافتهم علاقة معقدة وكثيرة التفاصيل والتشعب ومتناقضة أى تارة تؤخذ وتارة تترك على حسب مقتضيات الفكر السائد أو الغالب أو النافع مثل أن تجد من يتحدث عن مفاهيم الإسلام بإطار سلفى ثم يتحول إلى الإطار الحداثى فيتكلم عن الوسطية وقبول الآخر واحترام الخصوصيات.

alquds

رواد الفكر والفلسفة

إذا كان كتابك قد نشر بدون موافقتك أو موافقة دار النشر، يرجى مراسلتنا على البريد sooqukaz@gmail.com وسنقوم بحذف الرابط فوراً.