quds

القُدسُ .. من للقُدسِ إلا أَنْتْ

Create Account
Login
Login
Please wait, authorizing ...

تدوينات

تطور العلم فلم يعد هناك داعٍ لوجود إله.. إذاً، لماذا كان نيوتن كاثوليكياً، وأينشتاين مؤمناً، ودارون غير ملحد

0
0
0
s2sdefault

هل يمكن للمؤمنين بوجود إله أن يكونوا علماء أحياء أو ربما كيميائيين أو فيزيائيين؟ ظهر هذا السؤال بالأساس على موقع Quora، المكان الذي يمكنكم فيه الحصول على المعرفة ونشرها، والذي يمنح الناس القدرة على التعلُّم من الآخرين وتطوير فهمهم للعالم.

اِقرأ المزيد...

تعلموا كيف يكون غزل المرأة ولو من الجاهلية!

0
0
0
s2sdefault

تتبعتُ غزل العربي للمرأة في مختلف العصور، فما رأيت أسوأ من تلك المرحلة الحالية.

وربما كان الغزل في السابق نابعاً من عاطفة إنسانية ترى في المرأة الجانب المادي كما ترى فيها الجانب الروحي، فتارة يصف العربي في شعره عيون المرأة، وشعرها، وأردافها، وأسنانها، لكنه مع ذلك يصف مشيتها، وحسن معشرها، وثناء الجيران عليها وحبهم لها وهكذا..

اِقرأ المزيد...

قضية مطروحة للتأمل والتفكير: مَن سيجمع أجزاء النظام العالمي الليبرالي المُفكك؟

0
0
0
s2sdefault

سأُرحب مُجدَّداً في نهاية هذا الأسبوع بصانعي القرار رفيعي المستوى في مدينة ميونيخ الألمانية لمناقشة حالة السلام والأمن في العالم، أو بالأحرى انعدامها على نحوٍ متزايد. ويُمكن أن يصبح هذا المؤتمر أحد أهم المؤتمرات في هذا العقد. وهذا يرجع لعدة أسباب ليس أقلها أنَّه سيشهد مشاركة أكثر من 100 من رؤساء الدول والحكومات والوزراء، وهي مشاركة تسجل رقماً قياسياً جديداً. لكن الأهم من ذلك أنَّنا سنشهد في عام 2019 تداعيات عددٍ من التطورات الأمنية المتصاعدة.

اِقرأ المزيد...

الموجة الرابعة للرأسمالية.. صراع طبقي معاصر

0
0
0
s2sdefault

القرن العشرين شهد تغيرات عميقة على مستويات الفلسفة والنقد النظري، تبدلت خلاله المفاهيم النظرية، التيارات الفلسفية، المدارس النقدية بصورة لافتة، وانعكس ذلك على الفكر بشكل عام. فهل نحن مقبلون على مرحلة ما بعديات، ما بعد الحرب الباردة، ما بعد الماركسية، ما بعد الحداثة، ما بعد العولمة، ما بعد الاستعمار؟ هي مجرد مصطلحات أم هي توصيفاً لمرحلة من عصر سريع التحول ولا يستقر على حال؟ أم أنها مؤشر على فترة انسداد ونكوص فكري؟

اِقرأ المزيد...

الفساد في العالم العربي والاسلامي وطرق مكافحته

0
0
0
s2sdefault

ليس الفساد ظاهرة جديدة على المجتمعات البشرية بل وجد منذ خلق الانسان ومنذ ذلك اليوم والفساد منتشر وهو ظاهرة تتميز بالتنامي في عدد من المجتمعات الحديثة ويعاني ابناء هذه المجتمعات من انعكاسات سيئة نتيجة لهذا الفساد المنتشر.

اِقرأ المزيد...

الرب الذي يطلب منا إثبات وجوده

0
0
0
s2sdefault

في الديانات التقليدية تكون عملية الإيمان بوجود الرب مسألة اعتقادية بحتة ولا يمكن دعمها بأي دليل علمي على وجود هذه الرب. والاعتقاد هذا يأتي بالأساس من السلطة الدينية وليس نتيجة أي تواصل مباشر بين المؤمن وبين الرب. والسلطة الدينية هنا تتمثل في نص مكتوب يفترض أن مصدره هو ذات الرب أو روايات وأحاديث منسوبة لبشر يقال إنهم على اتصال مباشر بالرب. ومرة أخرى فإن هذه معطيات من المستحيل التحقق منها ولا تدعمها أي شهادات أو أي وثائق أو مخططات تاريخية، بمعنى أنها لم تتجاوز مرحلة مصاطب الروايات والأحاديث المنقولة.

اِقرأ المزيد...

خالعات الحجاب والنقاب.. في معرض الكتاب

0
0
0
s2sdefault

خالعات الحجاب والنقاب .. الثورة الصامتة.. عنوان لكتاب جديد سيظهر في معرض القاهرة الدولي للكتاب 2019 لكاتبة تدعى دينا أنور، والتي أثارت الجدل مؤخراً بعدما أطلقت مبادرة نسائية بعنوان «البسي فستانك»، دعت فيها النساء إلى العودة لارتداء الفساتين مرة أخرى والنزول إلى الشارع والتحرر من كل القيود الدينية والاجتماعية.

اِقرأ المزيد...

في سبع سنين: الردة عن الإسلام أم عن الإسلام السياسي؟

0
0
0
s2sdefault

فيلم الجزيرة “في سبع سنين” أَكدّ أنّنا ما زلنا نُقِارِبُ حدث الثورات العربيّة بنفس الرؤية التّي سبقته. لم نمسك بعد بعمق التّحولات التي ضربت في الجذور النفسيّة لشبابها، الذين وجدوا أنفسهم أمام حقيقةٍ موحشةٍ بأنّ النظام قبل أن يسقط ويُعيدَ التقاط أنفاسه قد أَسقط خلال ذلك كلَّ المرجعيات الممكنة لتصوّرٍ بديلٍ عنه. سقط النظام ومعارضته، ثمّ عاد واقفاً وحده دون أن يترك أحداً على قدميه أمامه، وكلُّ الجهد الذي نبذله اليوم في فهم ما حدث، هو نفخٌ في تصوّرات قديمة، إنّه خمرنا القديم وقد قُدِّم بأوانٍ جديدةٍ (أعتذر عن الاستعارة المكررة أيضاً).

اِقرأ المزيد...

هل نحن نعيش لنعمل أم نعمل لنعيش؟ .. الرأسمالية تُجيب

0
0
0
s2sdefault

كان صديقي الأمريكي من أصول صومالية بانتظاري في سيارته اليابانية، لقد وصل للتوّ من عمله، يعمل في شركة إدارة مالية عابرة للقارات تتعدى إدارتها الخمسة والثلاثين مليار دولار (490 مليار جنيه مصري)، ويعمل بها مائتان وعشرون ألف موظف حول العالم.

اِقرأ المزيد...

يا زمان الوصل بالأندلس

0
0
0
s2sdefault

سقطت غرناطة سنة 1492م، على يد الملكين الكاثوليكيين فيرناندو وإيزابيلا، بعد إبرام اتفاقية سنة 1491م مع أبوعبيدل التي نصت ظاهرياً على احتفاظ السكان المسلمين بأراضيهم وممتلكاتهم ودخلهم على الدوام، كما سمحت لهم أيضاً بالهجرة إلى شمال إفريقيا والعودة للعيش في إسبانيا بعد ذلك إن أرادوا.

اِقرأ المزيد...

alquds

r system

إذا كان كتابك قد نشر بدون موافقتك أو موافقة دار النشر، يرجى مراسلتنا على البريد sooqukaz@gmail.com وسنقوم بحذف الرابط فوراً.