quds

القُدسُ .. من للقُدسِ إلا أَنْتْ

Create Account
Login
Login
Please wait, authorizing ...

يورغن هابرماس

 يورغن هابرماس
العرض:
تصنيف حسب:
هابرماس والسوسيولوجيا - ستيفان هابر

لا تزال فلسفة يورغين هابرماس إلى اليوم وفي بداية العقد الثاني من القرن الحادي والعشرين تشع نضارة ووجاهة، زاخرة بمفاهيم ومفردات الفعل التواصلي، ما بعد الميتافيزيقي، الحداثة والعقلانية، الحق، إبستيمولوجيا التواصل وأخلاق المناقشة.

التحليل الثقافي - ميشيل فوكو؛ يورجين هابرماس ؛ بيتر ل. بيرجر ؛ ماري دوجلاس وآخرون

تشهد النظرية النقدية والثقافية تغيرات متسارعة ، وبخاصة في العقدين الأخيرين ، والجامع المشترك بين مراحل هذه التحولات الجذرية التي تشهدها النظرية الثقافية بخاصة ، والإنسانيات بصفة عامة ، هو تداخل ما يعرف بالدراسات الثقافية الآن مع حركة النقد الأدبي ( من بنيوية ، وما بعد بنيوية ، تفكيكية ، وتاريخانية ، ونقد اجتماعي ) بحيث تزداد آفاق العلوم الإنسانية اتساعا ورحابة ، الأمر الذي يؤكد أن الدراسات الإنسانية لم تعد تعرف لها وطنا .

الدين والعقلانية .. نصوص وسياقات - يورغن هابرماس

هابرماس فيلسوف يتحدث عن فلاسفة،تأويلاً وليس دراسة فقط ، مفكر من مستوى هابرماس يتصدى للتعامل مع الأزمة الروحية التي تعصف بضمائر مواطنيه الألمان نتيجة للإخفاقات السياسية، أهوال الحروب والتمزق الاجتماعي. هذا هو الاتجاه العام للكتاب الذي وضعه بين أيدينا الفيلسوف الألماني يورغن هابرماس وهو في أعلى مستويات نضجه. ولا داعي للقول إن هابرماس يُنظر إليه على أنه أعظم الفلاسفة الأحياء في ألمانيا وربما في العالم. 

مستقبل الطبيعة الإنسانية نحو نسالة ليبرالية - يورغين هابرماس

في سنة 2001 نشر الفيلسوف الألماني يورغن هابرماس (JÜrgen Habermas) كُتَيبًا بعنوان: “مستقبل الطبيعة البشرية: نحو نسالة ليبرالية” ، وقد حظي الكتيب باهتمامٍ كبيرٍ وقُدمت له مراجعات عدة، وفضلاً عن شهرة هابرماس، فإن تلك الأهمية ترجع إلى أنّ موضوع الكتاب يقع ضمن الدراسات العابرة للتخصصات (Transdisciplinary)، ولذلك سنجد اهتمامًا بالكتاب من قبل حقول: الفلسفة، والأخلاقيات الطبية، والبيولوجيا، واجتماعيات الطب، والأخلاق. 

جدلية االعلمنة .. العقل والدين - يورغن هابرماس ، جوزف راتسنغر

تحاول هذه الترجمة لكتاب جدلية العلمنة "العقل والدين" أن تعطي فكرة من جهة إلى ما وصلت إليه العلاقة الصراعية بين العلم والدين في المجتمعات المصنعة ما بعد الحديثة من خلال المناقشة التي نظمت في بداية سنة 2004 بالأكاديمية الكاثوليكية بميونيخبين أحد أعمدة ممثلي العقل في الغرب حاليًّا، ويتعلق الأمر بالفيلسوف الألماني يورغن هابرماس، وبأحد أعمدة ممثلي الكاثوليكية الأوروبية الكاردينال الألماني جوزف راتسنغر (البابا بندكتس السادس عشر). ومن جهة أخرى إلى فتح حوار مسؤول وواع في الموضوع نفسه في الدول المسلمة التي تشقّ طريقها نحو عالم الحداثة والعصرنة.

بعد ماركس - يورغن هابرماس

المؤلف حاول اظهار الحقيقة وهي ان الكثير من الاقلام تسارعت نحو الكتابة عن ماركس وعن نظرياته والاقتراحات الواردة منه وفي الكتاب مقاربات تهدف إلى إعادة بناء الماركسية, استناداً إلى مقاربات العلوم الاجتماعية المعاصرة وغلى منهجيتها المكملة التي تسعى إلى كشف العوائق المفهومية الخاصة التي تمنع الماركسية نفسها بواسطتها تطور نشاطها الاستكشافي. إنه عمل من شأنه أن يساعد الذات الاجتماعية على التخلص من العوائق الإدراكية أمام تواصل متحرر من كل مظاهر الإيديولوجيا الخادعة.

المعرفة والمصلحة  - يورجن هابرماس

سوف أخد على عاتقي المحاولة الموجهة تاريخيا نحو إعادة تكون ما قبل تاريخ الوضعية الجديدة ، وبهدف نسقي لتحليل العلاقة ما بين المعرفة والمصلحة . إن من يتتبع سيرورة انحلال نظرية المعرفة التي تترك مكانها لنظرية العلم ،يتخطى مراحل متروكة من التأمل .وسوف يساعد اجتياز هذا الطريق ثانية من منظور يعود إلى نقطة الانطلاق لاستعادة التجربة المنسية للتأمل .وحيث ننكر التأمل تكون الوضعية . يورغن هابرماس

القول الفلسفي للحداثة - يورغن هابرماس

المؤلف شرح العديد من النظريات الفلسفية كما انه ساهم في كتابه الضخم “القول الفلسفي للحداثة” بالتاريخ للمفاهيم وتطورات حركة الفلسفة الغربية، وبخاصةٍ مع منعطفاتها في نهاية القرن التاسع عشر، وبداية القرن العشرين، نظرية التواصل جزء من مشروع “هابرماس” الذي يحاول فيها أن يكون وفيًا للجدل الهيغلي وللصرامة الكانطية، وأن يعتبر المشروع “مابعد الحداثي” هو جزء من الحداثة التي لم تكتمل>

الفلسفة في زمن الإرهاب .. حوارات مع يورغن هابرماس وجاك دريدا - جيوفاني بورادوري

يضم كتاب "الفلسفة في زمن الإرهاب: حوارات مع يورغن هابرماس وجاك دريدا" (ترجمة خلدون النبواني)، حوارين شائقين أجرتهما الباحثة الأميركية ذات الأصل الإيطالي جيوفانا بورادوري مع فيلسوفين يتميّزان بحضورهما العالمي. وقد سارعت إلى التقاط آرائهما بعد هجمات 11 أيلول / سبتمبر 2001، لتُسجّل من جانب ثانٍ بعض آخر ما قاله دريدا قبل وفاته في عام 2004، في حدث تاريخي فريد يرى أنّ فهم الإرهاب يكون بتفكيك مفهوم الإرهاب لأنّه المسلك الوحيد لتبيان عناصر الإرهاب من إرهاب الدولة إلى الإرهاب المحلي والدولي.

العلم والتقنية كـ إيديولوجيا - يورغن هابرماس

لقد دفع النجاح المتزايد لأسلوب الإنتاج الرأسمالي وما رافقه من عقلنة على جميع المستويات إلى قيام تحليلات نظرية تحاول تفسير ذلك آخذة بالاعتبار تحليل ماركس لرأسمالية المنافسة والاستغلال الحر لرأس المال الذي لم ينجح في التنبؤ بمصائر الرأسمالية بعد أن تجاوزت مرحلتها الليبرالية.

alquds

رواد الفكر والفلسفة

إذا كان كتابك قد نشر بدون موافقتك أو موافقة دار النشر، يرجى مراسلتنا على البريد sooqukaz@gmail.com وسنقوم بحذف الرابط فوراً.