quds

القُدسُ .. من للقُدسِ إلا أَنْتْ

Create Account

بول ريكور

بول ريكور
عن الترجمة - بول ريكور

- يتركز فكر بول ريكور في هذا الكتاب حول فكرة رئيسة هي هل الترجمة ممكنة أم مستحيلة حيث يقدم مجموعة من الحلول لتجاوز هذا النقاش العقيم ويستدل على ملاحظة مفادها أن الأعمال العظيمة قد شكلت على مر العصور موضوع ترجماتمتعدددة. ولهذا يرى أن الترجمة هي "تحد". 

الإنتقاد والإعتقاد - بول ريكور

عرف عن الفيلسوف الفرنسي "بول ريكور" تمييزه الصارم بين الخطاب البرهاني للفلسفة وتجربة الإيمان الدينيّة، معتبرا أنّهما يحيلان إلى مجالين دلاليين ومنهجيين متمايزين. فالفلسفة بالنسبة إلى ريكور هي خطاب إنساني، أو بعبارته نمط من "الانتربولوجيا" المتمحورة حول الفعل الإنساني (الرغبة في الوجود)، ومسلكها المنهجي محصور في "رصانة البراهين"، لا دخل فيها للمعتقد الديني. ومن هنا اعتبر ريكور أنّه حرص في أعماله الفلسفية الغزيرة على أن لا يقدم لقرائه سوى براهين عقلية لا يتوقف عليها أي موقف إيماني...

حيٌ حتى الموت | شذرات - بول ريكور

هذا الكتاب هو، في جزئه الأول، تأملات بول ريكور في الموت، بعد صيف سنة 1995، حين بدأت زوجته سيمون تقترب من الموت، متأملاً في فكرة أن يكون المرء شاهداً وحاضراً في الحداد، وفي نظرة الآخرين إليه بوصفه باقياً على قيد الحياة، مستحضراً التجربة الدينية من خلال قراءته لنصوص بعض التفاسير…، أما جزؤه الثاني فيمثل “شذرات” وهي مجموعة النصوص المتقطعة لأفكار متعددة كتبت بين سنتي 2004 و2005 (سنة وفاته)، حول أن يولد مسيحياً بالصدفة، تلك الصدفة التي تتحول إلى القدر بفعل اختيار متواصل، حول أن ينسب إليه بأنه فيلسوف مسيحي، حول المناظرة، حول دريداً…، مقدماً تأويلات ومواقف من قضايا يرى أنه تبناها وهو يخرج من عنف “الديني” (وبعض المواقف، في آخر الكتاب، هي الأكثر جرأة)، كما أن هذه الفترة تمثل شهادته فيما يمكن أن يقوله عن موته وفيما يمكن أن يقوله الآخرين عنه بعد موته، من خلال التمفصل بين زمن الكتابة وزمن الحياة وزمن الاحتضار”.

النظرية التأويلية عند ريكور - حسن بن حسن

لا ينطلق هذا البحث من فرضيات عمل جاهزة، بل إنه محاولة للسير في نفس الوجهة التي كنت بدأتها في بحث سابق ... وهذه الوجهة هي الإمساك بفلسفة ريكور ، من خلال إشكالها المحوري ، ومختلف تمفصلاتها الداخلية، وذلك تمهيد لمرحلة أرقى، تنطلق مما تقرؤه في المرحلة الحالية من فروض الدراسة.

إشكالية المنهج في هيرمينوطيقا بول ريكور - حسام الدين درويش

يحلل هذا الكتاب إشكالية المنهج في هيرمينوطيقا بول ريكور، مع توضيح علاقة هذه الإشكالية وهذه الهيرمينوطيقا مع العلوم الإنسانية والاجتماعية هذا إلى جانب محاولة الإجابة عن سؤال: إلى أي حد نجح ريكور في التأسيس النظري للعلاقات والترابطات الوثيقة بين الميدان الفلسفي من جهة وميداني اللاهوت والعلم من جهة أخرى، من دون الخلل بين هذه الميادين وتجاوز الحدود الفاصلة بينها نسبيا؟ هذا مع العلم أن الانشغال بإشكالية المنهج رافق مسيرة هذه الفلسفة الريكورية منذ نفاذ الهيرمينوطيقا فيها في عام 1960. مع الإشارة هنا إلى أن تأكيد انشغال هيرمينوطيقا ريكور بالمسائل المنهجية والإبيستمولوجية لا يقلل من قيمة البعد الأنطولوجي فيها.

الذات عينها كآخر - بول ريكور

يحتل كتاب الذات عينها كآخر موقعاً مميزاً بين كل مصنفات ريكور إذ إنه نشر سنة 1190 أي إنه جاء في مرحلة متقدمة من عمر مؤلفه، وقد شاءه بحسب اعترافه هو نفسه بمثابة تتويج لكل فلسفته، وجردة كاملة لما كان قد صنفه. والكتاب يعود من جديد إلى المشكلة التي شغلت فكرنا وكانت وراء كل سجالاته السابقة مع الآخرين وهي مشكلة الذات، والذات الفاعلة، التي كان البنيويون الفرنسيون قد أنكروا وجدها. الذات ستقوم هنا برحلات جديدة وستزور بقاعاً لم تقم بارتيادها سابقاً لتخرج مرة أخرى منتصرة ولو نسبياً.

اللغة والخطاب في فلسفة بول ريكور (رسالة علمية) - رابح يونس

اللغة والخطاب في فلسفة بول ريكور

المؤلف: يونس رابح

الناشر: بحث مرقون (ماجستير) جامعة منتوري قسنطينة، الجزائر 2008

الوجود والماهية والجوهر لدى أفلاطون وأرسطو - بول ريكور

الكتاب يناقش الانظمة الفعالة لعنوان الكتاب بشي من التفصيل المتقن علم الوجود، أحد مباحث الفلسفة، وهو العلم الذي يدرس الوجود بذاته، الوجود بما هو موجود، مستقلاً عن أشكاله الخاصة، ويُعنى بالأمور العامة التي لا تختص بقسم من أقسام الوجود، الواجب والجوهر والعرض

فلسفة الإرادة .. الإنسان الخطاء - بول ريكور

"الإنسان الخطاء" من كتب فلسفة الإرادة التى كتبها "بول ريكور" ، وعمدت فلسفة الإرادة عند ريكور إلى تحليل الألم والهوى، والهدف من هذه الفلسفة مقاربة مسألة الشر عن طريق تأويل رموز أولية كالخطيئة والدنس والذنب.

وفى كتاب "الإنسان الخطاء" يتساءل "ريكور" عن معنى أن يكون الإنسان خطاء ، ويقول: "إن إمكانية الشر منقوشة فى تكوين الإنسان" ، أما عن ماهية هذا الشر ، فإن ريكور يصفه فى بعده العملى ، فالشر هو هذا الذى نصارعه ، وهو هذا الموجود الذى ما كان يجب أن يوجد ، والصراع مع الشر لن يكون إلغاء له ، بل تطويعه للخدمة فى التخفيف من آثاره السلبية على مطلب السعادة الإنسانية.

الزمان والسرد - 3 .. الزمان المروي - بول ريكور

يشكل كتاب "الزمان والسرد" واحداً من أهم الأعمال الفلسفية التي صدرت في أواخر القرن العشرين، حتى لقد وصفه المنظر التاريخي هيدن وايت بأنه "أهم عملية تأليف بين النظرية الأدبية والنظرية التاريخية أنتجت في قرننا هذا". وارتأى باحثون آخرون أنه يشكل قمة من قمم الفلسفة الغربية يضفي فيها ريكور دماً ولجماً على نظرية كانط في الخيال المنتج، ويعطي تطبيقياً سردياً لنظرية هيدغر في فهم الزمان الأنطولوجي.

الزمان والسرد - 2 .. التصوير في السرد القصصي - بول ريكور

يشكل كتاب "الزمان والسرد" واحداً من أهم الأعمال الفلسفية التي صدرت في أواخر القرن العشرين، حتى لقد وصفه المنظر التاريخي هيدن وايت بأنه "أهم عملية تأليف بين النظرية الأدبية والنظرية التاريخية أنتجت في قرننا هذا". وارتأى باحثون آخرون أنه يشكل قمة من قمم الفلسفة الغربية يضفي فيها ريكور دماً ولجماً على نظرية كانط في الخيال المنتج، ويعطي تطبيقياً سردياً لنظرية هيدغر في فهم الزمان الأنطولوجي.

الزمان والسرد - 1 .. الحبكة والسرد التاريخي - بول ريكور

يشكل كتاب "الزمان والسرد" واحداً من أهم الأعمال الفلسفية التي صدرت في أواخر القرن العشرين، حتى لقد وصفه المنظر التاريخي هيدن وايت بأنه "أهم عملية تأليف بين النظرية الأدبية والنظرية التاريخية أنتجت في قرننا هذا". وارتأى باحثون آخرون أنه يشكل قمة من قمم الفلسفة الغربية يضفي فيها ريكور دماً ولجماً على نظرية كانط في الخيال المنتج، ويعطي تطبيقياً سردياً لنظرية هيدغر في فهم الزمان الأنطولوجي.

إذا كان كتابك قد نشر بدون موافقتك أو موافقة دار النشر، يرجى مراسلتنا على البريد sooqukaz@gmail.com وسنقوم بحذف الرابط فوراً.