Create Account

الفكر العربي والإسلامي

العقل الصراطي في الفلسفة والايديولوجيا والمدنيات - علي زيعور ، عمر فروخ

هذا الكتاب كما يقول المؤلف يعود إلى فكرة نشأت في رحاب إحدى المجلات المتخصصة حيث قدم المؤلف دراسة وتحليلاً لواقع التيارات الإيديولوجية المتصارعة على الحلبة في بيروت آنذاك. وقد تمحور عدد المجلة على العالم الفكري الاختلافي لمجموعة من الأساتذة في الجامعة إذ إن لكل رجل منهم تيار أو إيديولوجيا. وقد نما هذا البحث متشعباً لتأتي ثماره في هذا الكتاب الذي أراده المؤلف أن يخصصه للعوالم الفكرية المتناقشة بالقلم ثم بالسلاح.

العقل والتجربة في الفلسفة العربية - علي زيعور

يندرج كتاب أستاذ التحليل النفسي والفلسفات النفسانية علي زعيور “العقل والتجربة في الفلسفة العربية” في ما يسمى “مشروع المدرسة العربية الراهنة في الإنسانيات”، وقد بدأ ذلك المشروع وقُدِم من الجامعة اللبنانية إلى الجامعات العربية، في دعوة لأن تنتقل من التلقين والاستمساكي والذكريات إلى الإبداعي والاقتحامي، أي إلى المتحرر وأيضا المحرر والاكتشافي.

نظرة الى المالانهاية - ميثاق طالب كاظم الظالمي

هل يمكن أن تكون المالانهاية غير الموجودة بالخارج الحسي غير متحققة لكن العدد المعتمد على الحس الخارجي متولدا من الحس؟ وبالتالي ستكون المالانهاية اللاحسية نتاج العدد الحسي وتكون المالانهاية مجرد اضافة الى العدد الحسي ، وهذه الاضافة ستكون نتاج الفكر نفسه ، لكن من اين جاء الفكر بهذه الاضافة؟ هل يمكن أن يكون الفكر ممتلكا لقدرة صناعة المالانهاية؟ لو كان الأمر هكذا لصارت المالانهاية أمراً اعتمد على تلك القدرة , لكن لماذا وجدت هكذا قدرة في الفكر؟ ولماذا اضطر الفكر الى استعمال تلك القدرة في صناعة المالانهاية؟ 

فلسفة المتكلمين (المجلد الأول) - هاري ولفسون

يعد هذا الكتاب دراسة متعمقة لمشكلات ست هى: الصفات والقرآن والخلق والمذهب الذري والعلية والإدارة الحرة, وبيان اتصال هذه المشكلات بتناول "فيلون" و"آباء الكنيسة" لها, وذلك من خلال ابتداع منهج فرضي استنباطي هو "منهج التخمين والتحقق" فى تأويل النص يعينه فى ذلك ارتباط ملحوظ بين معرفته الفلسفية والهائلة وبين جودة الحدس عنده.

فلسفة المتكلمين (المجلد الثاني) - هاري ولفسون

يعد هذا الكتاب دراسة متعمقة لمشكلات ست هى: الصفات والقرآن والخلق والمذهب الذري والعلية والإدارة الحرة, وبيان اتصال هذه المشكلات بتناول "فيلون" و"آباء الكنيسة" لها, وذلك من خلال ابتداع منهج فرضي استنباطي هو "منهج التخمين والتحقق" فى تأويل النص يعينه فى ذلك ارتباط ملحوظ بين معرفته الفلسفية والهائلة وبين جودة الحدس عنده.

هايدغر والفكر العربي - مشير عون

كتاب مثير في عنوانه وموضوعه، هو كتاب «هايدغر والفكر العربي»، (190 صفحة)، لمؤلفه مشير باسيل عون، أستاذ تاريخ الفلسفة الألمانية وفلسفة الدين والهيرمينوطيقا، في الجامعة اللبنانية ببيروت. في هذا العمل الصادر باللغة الفرنسية، بعنوان: «Heidegger et la pensée arabe»، وهو من ترجمة إيلي أنيس أبو نجم، يحاول مشير عون أن يأخذنا إلى نوع من التأمل العميق والحوار المتعدد الأبعاد بين فكرين؛ هما: الفكر العربي، والفكر الهايدغري. وهذه عملية صعبة ودقيقة بشهادة عون نفسه، نظرا إلى أنه ليس من السهل مقاربة فكرين لهما من الغنى والحمولة التأويلية، ما يجعل من الصعب الإحاطة بهما إحاطة تامة.

جينالوجيا الدين .. الضبط وأسباب القوة في المسيحية والإسلام ـ طلال أسد

يتناول هذا الكتاب أسباب القوة في كلٍّ من المسيحية والإسلام، وذلك بما يتَّصفان به من قدرة على التكيُّف على وفق الظروف المتغيِّرة في هذا العالم. والنظرة التي ينطلق منها المؤلِّف نظرةٌ علمانيةٌ تدرس الدين بوصفه ظاهرة تؤثِّر فيه ويؤثِّر فيها. ومصطلحه الأساسي هو مصطلح الضَّبط. والضَّبط قد يأتي من الخارج (من الدولة أو من الكنيسة)، وقد يأتي من الداخل من طريق التزام ضوابط يؤمن بها الفرد أو تؤمن بها الجماعة.

تاريخ فلاسفة الإسلام في المشرق والمغرب - محمد لطفي جمعة

يستعرض المؤلف في هذا الكتاب تاريخ الفلسفة الإسلامية في المشرق والمغرب، من خلال سرد محطاتها الزمنية وانتقالها من مكان إلى آخر، في سياق التحولات السياسية التي كانت تطرأ على السلطات أو الجماعات؛ ذلك أنّ الفلسفة التي أخذت تتبلور مع مطلع العصر العباسي لا يمكن فصلها عن الفضاءات الثقافية، أو عن سيرة الفيلسوف، وتطلعاته، وبيئته، ورؤيته للحياة. 

الياس مرقص .. حوارات غير منشورة - طلال نعمة

يتألف هذا الكتاب من قسمين؛ فالقسم الأول منهما، لا يتناول سيرة الياس مرقص من جهة أنها سيرة ذاتية، بل بوصفها سيرةً موضوعيةً وتاريخيةً تروي محطات حياته في سياق التطوّرات والتغيّرات التي شهدتها سورية وبعض الدول العربية، ابتداءً من خمسينيَّات القرن العشرين. وأمَّا القسم الثاني فهو مجموعة من المطارحات الفكريَّة والنقديَّة والسجاليَّة في ميادين الإبستيمولوجيا، والوضعيَّة، والميتافيزيقا، والشيوعية، والديمقراطية، والدولة، وماركس، ولينين، وغارودي، والثورة، علاوةً على الدين، والفكر الديني، ولاهوت التقدم، وكذلك الإسلام، واللغة، والأمة، والفلسفة، والحرية، والعبودية، وغيرها. ويختم الكتاب أطروحاته بحديث مُسهب عن الانحطاط، والنهضة، والعثمانيين، وجمال عبد الناصر، وعن موضوعات أخرى؛ مثل البيريسترويكا، وأميركا، والخليج العربي.

التفكير العلمي - فؤاد زكريا

«العِلمُ مَعرِفةٌ تَراكُمِيَّة. ولَفظُ «التَّراكُمِية» هَذا يَصِفُ الطَّرِيقةَ التي يَتطوَّرُ بِها العِلْم، والتي يَعلُو بِها صَرْحُه؛ فالمَعرِفةُ العِلْميةُ أَشْبهُ بالبِناءِ الذي يُشيَّدُ طابَقًا فَوقَ طابَق، معَ فارِقٍ أَساسِيٍّ هُو أنَّ سُكَّانَ هَذا البِناءِ يَنتقِلُونَ دَوْمًا إلَى الطابَقِ الأَعْلى؛ أيْ أنَّهُم كُلَّما شَيَّدوا طابَقًا جَدِيدًا انْتَقلُوا إلَيْه وتَركُوا الطَّوابِقَ السُّفْلى لتَكونَ مُجرَّدَ أَساسٍ يَرتكِزُ عَلَيه البِناء.»

 آراء حرة - طه حسين ، محمد كرد علي ، علي مصطفى مشرفة

يَجمَعُ هَذا الكِتابُ عَددًا مِنَ المُحاضَراتِ المُحتوِيةِ عَلى آراءٍ هامَّةٍ لثَلاثةٍ مِن كِبارِ المُفكِّرينَ العَرَب؛ ففِي القِسمِ الأَولِ مِنهُ يَتحدَّثُ «محمد كرد علي» عَنِ الأَثرِ الذي أحْدَثَتْه الحَضارةُ العَربيةُ في الحَضارةِ الغَرْبية، وعَن أَهمِّ المَراكِزِ الحَضارِيةِ العَربيةِ لا سِيَّما في مِصرَ والأَنْدلُس، التي أَسْهمَتْ في نَشرِ العِلمِ والمَعرفةِ في شَتَّى أَرْجاءِ الأَرْض، وكَذلِك عَنِ الدَّورِ الذي قامَ بِه الأُوروبيُّونَ في إِحْياءِ الثَّقافةِ العَربيةِ مِن جَدِيد، وخاصَّةً في أَواخِرِ القَرنِ الثامِنَ عشَرَ المِيلادِي، معَ عَقدِ مُقارَنةٍ سَرِيعةٍ بَينَ الحَضارتَيْن. أمَّا في القِسمِ الثانِي فيَتناوَلُ «علي مصطفى مشرفة» الأَثرَ العِلميَّ في الثَّقافةِ المِصرِيةِ الحَدِيثة. وفي القِسمِ الثالِثِ والأَخِيرِ يَتعرَّضُ عَمِيدُ الأَدبِ العَربيِّ «طه حسين» لنَشأةِ حُريةِ الرَّأيِ والتَّعبِير، وأَهمِّ الفَلاسِفةِ الذين دافَعُوا عَنْها ببَسالَة، ومِن بَينِهِم: «فولتير»، و«جان جاك روسو»، و«إرنست رينان»، و«الفيلسوف تين».

تاريخ الفكر الأندلسي - آنجل جنثالث بالنثيا

حشد بالنثيا بين دفتي كتابه مادة لو فصلت بعض الشئ لملأت مجلدات ولكنه ألزم نفسه من الإيجاز ما جاوز المألوف وجمع في نيف وثلاثمائة صفحة اهم ما كان الناس يعرفونه في أيامه عن الفكر الاندلسي ما بين نصارى ويهود وأضاف إلى ذلك خلاصة طيبه جدا لكل الدراسات التي تعرضت لآثار الفكر الأندلسي في الفكر الأوربي. وإن من يعرف الأمانة البالغة التى اتصف بها جنثالث يالنثيا ليتصور الجهد الذي احتمله حتى يضم ذلك كله في غير حيز!

cryptotab.net 2018