Create Account

     

نرحب بمساهمات القراء في الكتابة ضمن المواضيع التالية: قراءة في كتاب، تقدير حالة، تحليل استشرافي للواقع العربي، دراسات وتحاليل في جميع المجالات ..

طه عبد الرحمن

العرض:
تصنيف حسب:
شرود ما بعد الدهرانية - د. طه عبد الرحمن

الكتاب تغلب عليه النزعة النقدية الائتمانية، ويُجسد عملياً، آخر أعمال طه المُخصّصة لنقد الحداثة من منظور الفلسفة الائتمانية، والتي افتتحها في غضون العام 2000 مع كتابه “سؤال الأخلاق: مساهمة في النقد الأخلاقي للحداثة الغربية”، وشاءت الظروف أن يكون العلم الذي يتعرض للنقد الائتماني هو التحليل النفسي، وقد خصّ لاكان بالذات، وغيره من رموز هذا العلم، فاتحاً الباب لكتاباته المقبلة التي ستكون مؤسسة لمشروع الفلسفة الائتمانية.

فقه الفلسفة (الكتاب الثاني - القول الفلسفي) - د. طه عبد الرحمن

هذا الكتاب ينظر في مبادئ العبارة والإشارة التي ينبني عليها المفهوم الفلسفي، كما ينظر في طرق الدلالة والمقابلة التي يتبعها الفيلسوف في الاصطلاح على مفاهيمه واستثمارها في سياق خطابه، موضحاً كيف أن الأخذ بهذه الطرق يوصل إلى توليد مفاهيم متمكنة في استشكالا واستدلالا وكيف أن الخروج عنها يؤدي إلى إحداث مفاهيم مجتثة في استشكالاتها وقلقة في استدلالاتها؛ ثم يقف المؤلف على تطبيقات نموذجية للمفاهيم الفلسفية المتمكنة عند فلاسفة أربعة في لغاتهم الأصلية المختلفة، وهم: "أفلاطون" و"ديكارت" و"هيدغر" و"دولوز" كما يقف على تطبيق نموذجي للمفاهيم الفلسفية المجتثة من الفلسفة العربية.

فقه الفلسفة (الكتاب الأول - الفلسفة والترجمة) - د. طه عبد الرحمن

في هذا الكتاب يوضح المؤلف الأصول العامة التي ينبغي أن تنبني عليها الصلة بين الفلسفة والترجمة، مقيماً الدليل على ضرورة النهوض بأمرين اثنين: أحدهما، تأسيس فلسفة حية في مقابل الفلسفة الجامدة التي سادت إلى حد الآن في الفكر العربي، والثاني، اتخاذ ترجمة تأصيلية في مقابل الترجمة التحصيلية والترجمة التوصيلية اللتين غلب العمل بهما في نقل النصوص الفلسفية.

سؤال العمل .. بحث عن الأصول العملية في الفكر والعلم - د. طه عبد الرحمن

إذا كتاب " سؤال الأخلاق" للفيلسوف طه عبد الرحمن تميّز بتقديم الأخلاق على العقل المجرّد، محدِّداً بها ماهية الإنسان، فإنه كتابه الجديد: " سؤال العمل"، يتميّز بتقديم العمل على النظر المجرّد، محدِّدا به هوية الإنسان الذي اختار أن يكون آية تكليفية يُستدل بها على الخالق كما يُستدل عليه بالآيات التكوينية، مُذكراً بقبوله للأمانة ومجتهداً في أداء حقوقها؛ ولمّا كان هذا االختيار عناية مقدّرة، فقد ارتقى بأعماله إلى رتبة الأرزاق الباقية التي لا تفنى والمِنَن الواسعة التي لاتضيق؛ وبناءً على هذا التصور للعمل التكليفي الأوّل، اشتغل المؤلف بالبحث عن منزلة هذا العمل في مجالات فكرية وعلمية متنوّعة، فكشف كيف اتخذ نسيان العمل التكليفي في هذه المعارف أشكالاً مختلفة وكيف كانت أشكال هذا النسيان سبباً في دخول الآفاتِ والشبهات عليها؛ كما بيّن أنه بالإمكان أن نعيد تأسيس كل من الفكر والعلم على أصول عملية تكليفية تضمن له البقاء والسّعة اللذين ظل يطلبهما دون أن يظفر بهما.

سؤال المنهج .. في أفق التأسيس لأنموذج فكري جديد - د. طه عبد الرحمن

هذا كتابٌ مؤلفٌ من مقالات وأوراق كُتبت في مواضيع مختلفة وأوقات متفرقة على فترة زمنية ممتدة، وتشمل اهتمامات الدكتور طه عبدالرحمن ومجالات عمله الفكري الجبّار. وهي: التراث، الفلسفة والمنطق.

من الإنسان الأبتر إلى الإنسان الكوثر - د. طه عبد الرحمن

لا يزال الفيلسوف المغربي المرموق د. طه عبد الرحمن يطرق أبوابا علمية غير معهودة، ويفتح مجالات فكرية غير مسبوقة، إحياء لروح الإبداع في الأمة، واستئنافا لأصيل عطائها؛ وها هو، في الكتاب الذي بين يديك يفصل في مسألتين طالما حيرتا العقول وشغلتا القلوب، إحداهما تتعلق بالسلوك، وهي: التربية، فيضع تأسيسا فلسفيا لـ ''فقه التربية'' يكسبه المشروعية العقلية، بالإضافة إلى شرعيته الدينية الثابتة بالنص، والمسألة الثانية تتعلق بالفكر، وهي: الفلسفة، فيضع تنظيرا علميا لـ ''فقه الفلسفة'' يفتح، في الدرس الفلسفي، آفاقا لم تكن تخطر على البال، كما يمكن من إنشاء قول فلسفي إسلامي يجمع إلى التحقق بالأصالة القدرة على الإبداع.

سؤال الأخلاق - د. طه عبد الرحمن

في الكتاب الذي بين يديك، مساهمتنا النقدية للحداثة الغربية. ولا يخفى علينا ما قد يثيره بناء هذا النقد على الأخلاق الدينية من مشاعر الاستنكار في نفوس المقلدة من المفكرين "الحداثيين" العرب. ولو أنهم رجعوا الى أنفسهم لوجدوا أنهم يبيحون لأنفسهم ما يحرمونه على غيرهم، فإذا جاز عندهم أن ينتقدوا الديني بواسطة ما هو لا ديني، فلم لا يجوز عند سواهم أن ينتقدوا اللاديني بواسطة ما هو ديني.! وإذا جاز عندهم أن ينتقدوا الأخلاق الإسلامية بواسطة الحداثة العلمانية، فلم لا يجوز عند سواهم أن ينتقدوا الحداثة العلمانية بواسطة الأخلاق الإسلامية. فلا بد أذن من طلب أخلاقيات تنأى عن السطح الذي وقفت عنده الحداثة وتغوص في أعماق الحياة وأعماق الإنسان، فلا أعمق من حياة تمتد من عاجلها الى آجلها ولا أعمق من إنسان يتصل ظاهرة بباطنه.

روح الدين .. من ضيق العلمانية إلى سعة الائتمانية - د. طه عبد الرحمن

لقد عودنا الفيلسوف المغربي طه عبد الرحمن أن نظفر بالطريف في كل كتاب يخطه وفي كل موضوع يطرقه؛ وهاهو ذا، في الكتاب الذي بين يديك، يأتينا بما كنا نظن أن العقل ينكره، بل أن يحيله، في معضلة لطالما شغلت " إنسان هذا الزمان"، وحيّرت العقول ولا تزال، ألا وهي " العلاقة بين الدين والسياسة"! فقد تحدى فيلسوفنا المسلمات المقررة والاعتقادات المرسخة، مقتحماً عقبات العقل وحدود العلم، وجاءنا بمقاربة لهذه المشكلة ليست من جنس المقاربات المعهودة، لأنها لا تخاطب العقل المجرد في الإنسان، وإنما تخاطب عقله المؤيد بالروح؛ إذ تقرر أن الإنسان أشبه بالكائن الطائر منه بالكائن الزاحف.

في أصول الحوار وتجديد علم الكلام - د. طه عبد الرحمن

تجتمع في ظاهرة التخاطب الإنساني وظائف ثلاث هي: "التبليغ" و"التدليل" و"التوجيه"، واتخذت هذه الوظائف أحلى مظهرها في الصيغة الإسلامية العربية لهذا التخاطب، هذه الصيغة التي عرفت باسم "المناظرة"، فكان أن اتجه المؤلف الدكتور طه عبد الرحمن إلى وضع نموذج للسلوك التخاطبي للإنسان، فجعل هذا السلوك مراتب ثلاث هي: "الحوار" و"المحاورة" و"التحاور"، مراتب تتناسب تصنيفاً ثلاثياً للنظريات المتداولة في مجال التحليل الخطابي والتي سماها على التوالي: "النظرية العرضية" و"النظرية الاعتراضية" و"النظرية التعارضية".

دين الحياء (الجزء الثالث - من الفقه الائتماري إلى الفقه الائتماني) - د. طه عبد الرحمن

في سلسلته الجديدة “دين الحياء: من الفقه الائتماري إلى الفقه الائتماني” يعيد  الفيلسوف المغربي الدكتور طه عبد الرحمن تأسيس الأخلاق الإسلامية على مركزية أخلاقية جديدة لتتحول الأخلاق من خطاب وعظي إلى رؤية فلسفية ينتظم حول الموقف الديني من الأخلاق والإنسان..

دين الحياء (الجزء الثاني - التحديات الأخلاقية لثورة الإعلام والإتصال) - د. طه عبد الرحمن

في سلسلته الجديدة “دين الحياء: من الفقه الائتماري إلى الفقه الائتماني” يعيد  الفيلسوف المغربي الدكتور طه عبد الرحمن تأسيس الأخلاق الإسلامية على مركزية أخلاقية جديدة لتتحول الأخلاق من خطاب وعظي إلى رؤية فلسفية ينتظم حول الموقف الديني من الأخلاق والإنسان..

دين الحياء (الجزء الأول - أصول النظر الإئتماني) - د. طه عبد الرحمن

في سلسلته الجديدة “دين الحياء: من الفقه الائتماري إلى الفقه الائتماني” يعيد  الفيلسوف المغربي الدكتور طه عبد الرحمن تأسيس الأخلاق الإسلامية على مركزية أخلاقية جديدة لتتحول الأخلاق من خطاب وعظي إلى رؤية فلسفية ينتظم حول الموقف الديني من الأخلاق والإنسان..