quds

القُدسُ .. من للقُدسِ إلا أَنْتْ

انشاء حساب

زكي نجيب محمود

زكي نجيب محمود
العرض:
تصنيف حسب:
الكوميديا الأرضية - زكي نجيب محمود

يَتجوَّلُ زكي نجيب محمود بَيْنَ عِدةِ قَضايَا تَتعلَّقُ بالأَوضاعِ الاجتِماعِيةِ والسِّياسِيةِ والثَّقافِيةِ والأَدبِية، وبالطَّبعِ لم يُغفِلِ الجانِبَ الفَلسَفِي، وإِنْ كانَ مُؤلِّفُنا فَيلسُوفًا لَه قِيمتُه الفِكرِيةُ فَإنَّه أَديبٌ يَنسِجُ مِن كَلِماتِه قِصصًا قَصِيرةً فيُحاكِي دانتي فِي «الكوميديا الأرضية»، ويَقومُ بِرحْلةٍ «عند سفح الجبل». كما يُناقِشُ الأَوضاعَ السِّياسِيةَ وحَرِيقَ القَاهِرةِ فِي مَقالَتِه «نفسٌ عارية» ويُوجِّهُ رِسالةً إلى الحُكَّامِ فِي «إلى سادتي الحكام»، ويُخصِّصُ جانِبًا مِن مَقالَتِه لمُناقَشةِ الأَوضاعِ الاجتِماعِيةِ كما حَدثَ فِي «أبناء الظلام» و«عالَم قلق» و«نفوس فقيرة» … وقَدْ حَرَصَ المُؤلِّفُ عَلى صِياغةِ مَقالَاتِه بأُسلُوبٍ بَسيطٍ ليَتمكَّنَ القارِئُ العَاديُّ مِن هَضمِ أَفكَارِه الكَامِنةِ وَراءَها.

رؤية إسلامية - زكي نجيب محمود

«يَكونُ القَولُ تَشاؤُمًا لَو أنَّنا زَعمْنا أنَّ طاقةَ الإبْداعِ فِينا قَدِ اقتُلعَت مِن نُفوسِنا اقتِلاعًا، لكنَّ حَقِيقةَ الأَمرِ فِينا هِي أنَّ تِلكَ الطَّاقةَ في كُمُونٍ يُشْبهُ كُمُونَ الحَياةِ فِي حَبةِ القَمْح وفي نَواةِ التَّمْر، حتَّى إذا ما شاءَ لها فالِقُ الحَبِّ وَالنَّوَى أنْ تَنزاحَ عَن مَحابِسِها أقْفالُها تَوقدَتِ الشُّعلةُ مِن جَدِيد، وأوَّلُ خُطوةٍ على الطَّريقِ هِي أنْ تُنفَخَ فِينا إِرادةُ أنْ نَحْيا، ثُمَّ يُضافُ إلى ذَلِك إِرادةُ أنْ تَكُونَ حَياتُنا حَياةَ السَّادةِ لا حَياةَ العَبِيد: سِيادَةً فِي العِلْم، سِيادَةً فِي الفِكْر، سِيادَةً فِي الأَدبِ والفَن، سِيادَةً بالإِباءِ وبالكِبريَاء.»

قصة عقل - زكي نجيب محمود

التَّأْريخُ للعَقلِ عَملٌ شَاق، وتَتبُّعُ تَطوُّرِ الفِكْرِ والقَرِيحةِ يَصعُبُ كُلَّما اقْتَربَ مِنَ الذَّات؛ فلَيسَ بالأَمرِ السَّهلِ تَتبُّعُ تِلكَ الفِكْرةِ التي أَشْعَلتْ نارَ الوَجْدِ والحَذْق، وتِلكَ الساعةِ التي استَحالَتِ الفِكْرةُ فِيها إلى إِبْداعٍ وإِنْتاج، أعْمَلَتْ فِيهِما العُقولُ النَّظرَ وتمعَّنَتْ سَنَواتٍ وسَنَوات؛ تِلكُم إذَنْ قِصةٌ تَستحِقُّ الكِتابة. يَحكِي لَنا الدكتور زكي نجيب محمود في كِتابِهِ هَذا قِصةَ عَقلِه، ورِحلةَ أَفْكارِه مِنَ الصِّغرِ وحتَّى نُضْجِها ووُصولِها للاسْتِقرار، مُتَّبِعًا تَسَلسُلًا تارِيخيًّا، معَ إبْرازِ أَهمِّ تِلكَ الأَفْكارِ التي صَنعَتْ عَقلَه عَلى حالِهِ وَقتَ التَّأْريخِ لَه، فهوَ تارِيخٌ لتِلكَ الأَفْكارِ التي كَوَّنتْ ذلِكَ الإنْسانِ، وصَنعَتْ لَه مَوْقفًا مِنَ الكَونِ والحَياةِ ومِن نفْسِه.

حصاد السنين - زكي نجيب محمود

يقدم الكاتب صورة للحياة الثقافية كما عاشها أخذا وعطاء. وحرص الكاتب أشد الحرص على أن يصور حياته العلمية والأدبية خلال هذه الفترة الطويلة، فى نزاهة يتجرد بها عن الهوى ما كان ذلك فى مستطاع البشر.

أيام في أمريكا - زكي نجيب محمود

يَومِياتٌ يَسْرُدُها زكي نجيب عَنِ الفَتْرةِ التي قَضاها بالوِلَاياتِ المُتحِدةِ الأَمريكيةِ خِلالَ بَعْثَتِه بَينَ عامَيْ ١٩٥٣-١٩٥٤م للتَّدريسِ في جامِعةِ كارولاينا الجنوبيةِ بكولمبيا وجامِعةِ وِلايةِ واشنطن، سجَّلَ فيها مَا شاهَدَه بِعَينِه، وما عاشَهُ بنفْسِه؛ ارتحَلَ شَرقًا وغَربًا ليَرسمَ لَنا صُورةً مُغايِرةً للشَّعبِ الأَمريكيِّ عمَّا تُصوِّرُه شاشاتُ السينما مِن الِانْحِلالِ الأَخْلاقيِّ والدِّيني؛ فهُو شَعبٌ مُتديِّنٌ ومُترابِطٌ أُسَريًّا، ويُكرِمُ ضَيفَه، ولَدَيهِ حِسُّ الفُكاهَة. وبأُسلوبٍ مُمتِعٍ يَصِفُ لَنا ما زارَهُ مِنَ المَتاحِفِ والكَنائسِ والمَبانِي الحُكومِية … وغَيرِها. ويَذكرُ لَنا ما وَاجَهَه مِن مُناظَراتٍ ومُناقَشاتٍ معَ الأَساتِذةِ والطَّلَبةِ حولَ الفَلْسفةِ والإِسْلامِ ومَبادِئه، ومِصرَ وتارِيخِها. ولقَدْ تَخلَّلَ يَومِياتِه ما قرَأهُ في الصُّحفِ مِن أَخْبارٍ وقِصصٍ واقِعيةٍ وخَيالِية.

نظرية المعرفة - زكي نجيب محمود

ما طَبيعةُ المَعرفةِ بصِفةٍ عامَّة، بصَرفِ النظرِ عَن نَوعِ الحَقِيقةِ المَعرُوفة؟ وما المَصْدرُ الذي يَستقِي مِنه الإنسانُ مَعرفتَه؟ وهَل بمَقدورِ الإنسانِ أنْ يَتناولَ بمَعرفتِه كلَّ شيءٍ بغيرِ تَحدِيد، أمْ لمَقدِرتِه حُدُود؟ تِلك باختصارٍ هي جُلُّ المَسائلِ التي يُحاوِلُ الفَيلسُوفُ أنْ يُعالِجَها عِندَ النظرِ إلى إشْكالِيةِ المَعرفة. وفي هذا الكِتابِ تَناولَ زكي نجيب محمود «المَعرفة»، من حيثُ طَبِيعتُها، ومَصدرُها، وحُدودُها، مُفرِدًا لكلِّ مِحورٍ مِن هذِهِ الثَّلاثةِ بابًا تَتبَّعَ فِيهِ الإجاباتِ الفَلسَفيةَ بمُختلِفِ اتِّجاهاتِها ومَذاهِبِها؛ وقد فصَّلَها على نَحوٍ رائِع، مُبيِّنًا رأيَ الواقعيِّينَ والبراجماتيِّينَ والمِثاليِّينَ حَولَ طَبِيعةِ المَعرفة، ورأيَ التَّجرِيبيِّينَ والعَقلانيِّينَ والنقديِّينَ والمُتصوِّفةِ حَولَ مَصدرِ المَعرفة، ورأيَ الاعتقاديِّينَ والوَضْعيِّينَ حَولَ حُدودِ المَعرفة.

المفارقات المنهجية فى فكر زكي نجيب محمود - أسامة الموسى

ينقسم هذا الكتاب " المفارقات المنهجية فى فكر زكى محمود " إلى ثلاثة فصول يتحدث فيه أولاً عن فصل تمهيدي يبدأ فيه بدراسة ‏المفارقات المنهجية في الفكر الوضعي المنطقي فـ ابتدأ الكتاب بأبستمولوجيا العلم ، وفي الفصل الثاني بين المؤلف الجذور الغربية ‏لفكره وكيف أنه تناول الخطوط الرئيسية فيه دون إضافة شيء جديد يذكر ، وتناول الفصل الثالث اهتمام – زكي نجيب محمود إلى ‏الثقافة العربية والتراث العربي الإسلامي . فكان منهجه في ذلك منهاجاً محافظاً في جملته ، يعتمد على النصوص الدينية ، وعلى ما ‏ورد في بعض الكتب التراثية دون استخدام منهج تحليلي مادي يعتمد على دراسة الواقع ، وتداخلاته وتأثيره وتأثره بالأفكار والقيم ‏السائدة في ذلك الوقت ، وتناولت خاتمة الكتاب أهم المفارقات التي وقعت فيها الفلسفة الوضعية المنطقية .‏

رحلة في فكر زكي نجيب محمود .. مع نص رسالنه عن (الجبر الذاتي) - إمام عبدالفتاح

هذا الكتاب محاوله لدراسه فكر الدكتور زكى نجيب محمود (1905 – 1993م) فى ثلاثه أبواب، يلحق بها ترجمه لنص رسالته التى تقدم بها لنيل درجه الدكتوراه من جامعه لندن عام 1947م، بعنوان: «الجبر الذاتى»، وهى دراسه لحريه الإراده التى تعنى أن الإنسان يجبر عن طريق ذاته، فالفعل الإرادى معلول وحر فى آن واحد. وهذه الرساله تمثل ما يمكن تسميته «بالوجه الميتافيزيقى للدكتور زكى نجيب محمود».

رؤية إسلامية - زكي نجيب محمود

يتساءل المؤلف في هذا الكتاب عن الذي أصاب العالم الإسلامي فيتخلف حتى يصبح في مؤخرة الركب الحضاري في عصرنا هذا.. ثم يضع المؤلف عدة إجابات حول نظرته التفرقة لهذا الموقف من احدى نواحية إذ انحصرت نطرته في مصر .. ولقد قسم المؤلف كتابه هذا إلى أربعة أقسام بين في القسم الأول منها كيف يعود العالم الإسلامي إلى قوته وفي الجزء الثاني يوضح قسم من الحياة المصرية وهى حياة الفلاح المصري على براءته وبساطته ويبرر في القسم الثالث من الكتاب جوانب الضعف واليأس والخمول وضيق الأفق التى لا يخطئها بصر في حياتنا الثقافية الراهنة .. ثم في القسم الرابع يقتصر في نظرته للأمور على فكرة الانتماء ليبين عناصرها تحت ضوء التحليل لما أصاب العالم الإسلامي في جملته من ضعف.

قصة نفس (نسخة ثانية) - زكي نجيب محمود

رحلة طويلة لسيرة ذاتية عميقة قُسمت على ثلاثة أشخاص مختلفين،يلتقون في جسد ونفس واحدةبين الأحدب رياض عطا وإبراهيم الخولي وفوزي الراوي للقصة العديد من المواقف والأحاديث والنظرات والإختلافات حياة تنكشف أسرارها منذ الولادة والموت مرورا بكل محطات العمر،ونصيبا من كل شيء في وضوح أو غموض بصوت العقل والعاطفة في عتمة العزلة وسطوع التواجد في العلاقات والرغبات بين الأفراد والمجتمع.

alquds

إذا كان كتابك قد نشر بدون موافقتك أو موافقة دار النشر، يرجى مراسلتنا على البريد sooqukaz@gmail.com وسنقوم بحذف الرابط فوراً.