Create Account

     

نرحب بمساهمات القراء في الكتابة ضمن المواضيع التالية: قراءة في كتاب، تقدير حالة، تحليل استشرافي للواقع العربي، دراسات وتحاليل في جميع المجالات ..

عمارة وفلكلور

العرض:
تصنيف حسب:
ذاكرة التراث .. حضارة قيد التهميش - هيام حرب ملاعب

كتاب من عوالم التراث الشعبي اللبناني ومن مواده على صفحات بيضاء نقية، وزاد ثمين لمرحلة وسيطية مرت منذ الفتح العربي الاسلامي عام 636 حتى جلاء الفرنجة عنه ووقوعه في قبضة المماليك والعثمانيين (1291 ـ 1615) انتهاءً بالانتداب الفرنسي ومن ثم بروز الاقطاع الوراثي، ونفوذ سلطان العشائر التنوخية والمعنية ايام فخرالدين وبشير الشهابي والمقدمين..

دور المِعمار في حضارة الإنسان - رفعة الجادرجي

يضيف المعمار الكبير رفعة الجادرجي سفراً جديداً إلى منجزاتِه العلميّة والفكرية والفنيّة ويغني الثقافة العربية بهذه الدراسة الدقيقة التي تهدف إلى «بيان الموقف من ظاهرة العمارة والدور الاجتماعي للمعمار... والمسؤولية التي أنيطت به من قبل المجتمع، سواء أكانت هذه المسؤولية ضمنيّة أم في مخيّلة كليهما: المعمار المكلّف مقابل المجتمع الذي يتعامل معه».

المساجد والقصور في الأندلس - د. السيد عبد العزيز سالم

تختلف الحضارة الإسلامية في المغرب والأندلس اختلافا بينا عن غيرها من حضارات البلاد التي أخضعها الإسلام لسلطانه. وكان المغرب والأندلس يؤلفان جزءا منفصلا عن بقية العالم الإسلامي لبعدهما الشاسع وعزلتهما عنه نتيجة للانفصال السياسي الذي حدث على إثر سقوط الدولة الأموية بالمشرق وقيام الدولة العباسية. وقد استطاع عبد الرحمن الداخل أحد أمراء بني أمية بفضل ما أوتي من ألمعية أن يؤسس ملكا يعد فنائه، إذ اقتحم جزيرة شاسعة المحل، نائية المطمع، عصبية الجند فضرب بين جندها بخصوصيته وقمع بعضهم بقوة حيلته واستمال قلوب رعيتها بحسن سياسته حتى انقاد له عصيهم وذل له أبيهم، فاستولى فيها على أريكته، ملكا على قطيعته، قاهرا لأعدائه حاميا لذماره مانعا لحوزته.

هندسة بناء القصر القديم - محمد جاسم الخليفي

تتميز هندسة بناء القصر القديم (متحف قطر الوطني) بالعديد من العناصر المعمارية والزخرفية التي تأثرت بنمط العمارة الإسلامية وطرز البناء الشرقي المعروف والموجود في منطقة الخليج والجزيرة العربية، ولم يكتفي بانيه بذلك بل أضفى عليه طابعا محليا متميزا وفريدا ليس فقط في منطقة الخليج العربي وإنما في الجزيرة العربية.

نحو عمران جديد - د. هبة رءوف عزت

تتسم فضاءات الأمة بالزخم والازدحام بعدد من القضايا فالجغرافيا والتاريخ، والذات والعالم تتقاطع شجونها في العقل المسلم بما يتيح له الإبداع ويثقل كاهله في الوقت ذاته.

من مكة إلى لاس فيجاس .. أطروحات نقدية في العمارة والقداسة - د. علي عبد الرءوف

يناقش الكتاب باستفاضة مشاريع ''تطوير'' وتوسعة الحرم المكي الشريف، في إطار أوسع من التأريخ المعماري والعمراني للمدينة الإسلامية عموما ومدن الخليج العربي في نسخها المعاصرة خصوصا، مع اهتمام خاص بالتاريخ المعماري والعمراني لمدينة مكة المكرمة، وبيان منزلتها لدى المسلمين، ثم توجيه النقد البناء لمشاريع التطوير والتوسعة تلك، وإيضاح مثالبها، وإيجاد بديل لها، يسهم في تيسير الحج على عموم المسلمين، ويحفظ قدسية المدينة، وينقذها مما سماه المؤلف تغول الرأسمالية المادية الباردة على بنيتها الحديثة.

لمحات من الفنون الشعبية في قطر - خالد زيارة

من تراث العروبة الموغل في أعماق التاريخ، من طبيعة أرض الخليج الخصبة ذات السمات المميزة، ومن مزيج الحضارات المتعاقبة على أرضه عبر الزمن، استمد الإنسان الخليجي أفكاره، ألوانه. خطوطه، خطواته، كان له مع التطور حوار.

لمسات عمرانية - خالد المسلماني

بدأت فكرة الكتاب بعد زيارة سعادة وزير الثقافة والفنون والتراث لمعرضي الشخصي الأول '' لمسات معمارية " وإعجابه بالأعمال المعروضة حيث طلب مني توثيقها في كتاب مستقل، ومنذ تلك اللحظة قمت بتجميع الصور ذات الطابع الجمالي التي تبرز فيها ملامح دولتنا الحبيبة قطر بكل ما فيها من تطور وجمال وقمت بالتركيز على الطابع الذي لطالما شدني لتصويره والإبداع فيه بالأحادي.

شارع طه وهامرسمث .. بحث في جدلية العمارة - رفعة الجادرجي

يستهل رفعة الجادرجي كتابه بأنه نواة فكرية ورواية لتطلعات تجمعت بمرور الزمن ـ ممارسة وتجربة وخبرة ـ حتى باتت أشبه شئ بمدرسة لها قواعدها وتأثيراتها داخل العراق وخارجه . غير أن الكتاب ليس تاريخاً لهذه الحركة أو المدرسة ، بل هو محاولة لتدوين سيرة معمارية كما أدركها الكاتب نفسه مع حلفايتها التي عايشها .

عمارة المساجد في الأندلس .. طليطلة وإشبيلية - باسيليو بابون مالدونادو

يتناول هذا الكتاب المساجد الأندلسية في كل من طليطلة (المدينة التي تتسم بأنها مدينة الثقافات الثلاث – الإسلامية والمسيحية واليهودية) وإشبيلية عاصمة المرابطين والموحدين. والسبب في هذا هو أن كلا من المدينتين لها دور كبير في التطورات المعمارية التي جاءت بعد ذلك وتمثلت فيما عرف بالمدرسة الطليطلية والمدرسة الإشبيلية.