Create Account

     

  • نرحب بكم في المنتديات

    دعوة للقراء الأعزاء بالمشاركة في المنتديات وطرح القضايا الفكرية للنقاش حولها...

  • ما تطلبونه من الكتب

    إذا كنتم تبحثون عن كتب ولا تجدونها في الموقع، يمكنكم تسجيلها عبر المنتديات للمساعدة في إيجادها بمعاونة باقي القراء

فرانسيس فوكوياما

فرانسيس فوكوياما
العرض:
تصنيف حسب:
بناء الدولة - فرانسيس فوكوياما

الكتاب يعطي المعالم البدائية في السير علي طريق البناء ونحو النهضة فيقول المؤلف في الكتاب“إن أجندة بناء الدولة ، والتي لا تقل أهمية عن أجندة تقليص دورها ، لم تُعط قدرا موازيا من الإهتمام والتفكير ، فكانت النتيجة فشل الإصلاحات الإقتصادية الليبرالية في تحقيق الوعود التي قطعتها على نفسها في العديد من دول العالم . وفي العديد من دول العالم ، أدى غياب الإطار المؤسساتي الملائم إلى ترك تلك الدول في وضع أسوأ مما كان يمكن أن تكون عليه في الواقع بغياب تلك الإصلاحات

مستقبلنا بعد البشري - فرانسيس فوكوياما

الكتاب من الكتب التي تعد شديدة الرواج بين الكثيرين من محب المؤلف وقد اضاف الكتاب حجة أخرى لصالح أطروحة فوكوياما هي نظرية السلام الديمقراطي، التي تجادل بأن الديمقراطيات الناضجة نادراً أو أبدا ما تذهب إلى حرب مع بعضها البعض. وقد واجهت هذه النظرية الانتقادات، بسبب تعدد وتناقض التعريفات للـ"حرب" و الـ"ديمقراطية ناضجة"، ولكن في نفس الوقت، يدعم هذه النظرية أن دول أميركا اللاتينية وشرق أوروبا وجنوب شرق آسيا توقفت الحروب بينها فور التخلص من الدكتاتوريات العسكرية والانتقال إلى الديمقراطية الليبرالية.

نهاية التاريخ وخاتم البشر - فرانسيس فوكوياما

يتحدث عن اهم ما قد يكون مؤثرا في الانتهاء الاخلاقي للدول ففي الكتاب تمسك فوكوياما بنظريته في كتاب "نهاية التاريخ والإنسان الآخير" مع تركيز خاص على الدول الآسيوية والشرق أوسطية والعملية الشاقة لبناء الدولة فيها، وشرح أسباب الفشل الأميركي في بناء دول ديمقراطية مستقرة وفاعلة أو "الذهاب إلى الدنمارك" حسب تعبيره في العراق وأفغانستان، وربط الديمقراطية الليبرالية بالـ"تطور العام" للبشرية ورغم الاخفاقات، فانها لا تزال "اللعبة الوحيدة في المدينة" شارحاً الأسباب لماذا على دولة ديمقراطية ولكن بمشاكل هيكلية متعلقة بالمحسوبيات والزبائنية مثل الهند

نهاية التاريخ  والإنسان الأخير - فرانسيس فوكوياما

يتحدث عن الاهتمامات الزائدة لدي الدول والمجتمعات الديمقراطية اهم ما قد يكون مؤثرا في الانتهاء الاخلاقي للدول ففي الكتاب تمسك فوكوياما بنظريته في كتاب "نهاية التاريخ والإنسان الآخير" مع تركيز خاص على الدول الآسيوية والشرق أوسطية والعملية الشاقة لبناء الدولة فيها، وشرح أسباب الفشل الأميركي في بناء دول ديمقراطية مستقرة وفاعلة أو "الذهاب إلى الدنمارك" حسب تعبيره في العراق وأفغانستان، وربط الديمقراطية الليبرالية بالـ"تطور العام" للبشرية ورغم الاخفاقات، فانها لا تزال "اللعبة الوحيدة في المدينة" شارحاً الأسباب لماذا على دولة ديمقراطية ولكن بمشاكل هيكلية متعلقة بالمحسوبيات والزبائنية مثل الهند

نهاية الانسان .. عواقب الثورة البيوتكنولوجية - فرانسيس فوكوياما

الكتاب جاء عن ما قد سبق من اصدراته لكتاب قبله وهنا بعض الكتاب اتفق جزئيا مع فوكوياما وجادل بأن حركات الاسلام السياسي لا تشكل خطراً حقيقياً أو تقدم نفسها كبديل ناجح وموضوعي للديمقراطية الليبرالية، ولكنه استشهد بروسيا والصين كتحديات وخصوم أقوياء للغرب لقدرتهم التأثير على دول أخرى

مستقبلنا بعد البشري .. عواقب ثورة التقنية الحيوية - فرانسيس فوكوياما

يعالج هذا الكتاب التداعيات السياسية والأخلاقية لتطور التقنية في المجالات الحيوية وفي الهندسة الوراثية، وما يمكن للدول والعالم فعله تجاه الأخطار المتوقعة بسبب الاستخدام الخاطئ والإرهابي لمثل هذه التقنية، والمؤلف هو فرانسيس فوكوياما، أستاذ الاقتصاد السياسي بجامعة جون هوبكنز، وصاحب الأطروحة المشهورة "نهاية التاريخ"

الثقة .. الفضائل الاجتماعية ودورها في خلق الرخاء الإقتصادي - فرانسيس فوكوياما

لعل الثقة: الفضائل الاجتماعية ودورها في خلق الرخاء الاقتصادي أكثر كتب فوكوياما انفتاحا وإنسانية، سواء في مواجهتهه التمركز الغربي على الذات، عبر طرح النموذج الآسيوي مثالا آخر فيي التطوير الاقتصادي وتنمية رأس المال الاجتماعي، تتعلم منه الولايات المتحدة وأوروبا وبقية دول العالم الكثير من الدروس والعبر؛

أطروحات فوكوياما وهانتنغتون والنظام العالمي الجديد - يحيى سعيد قاعود

كتاب ''أطروحات فوكوياما وهانتنغتون والنظام العالمي الجديد'' يتناول أطروحتي فوكوياما وهانتنغتون بالتحليل من خلال فرضيات هاتين الأطروحتين وفلسفتهما السياسية لمستقبل النظام العالمي الجديد، وستركز أيضا على تحليل التنظير الفكري لفوكوياما وهانتنغتون للنظام العالمي الجديد، وأهم التغيرات التي طرأت على فكرهم السياسي في القرن الحادي والعشرين.

إذا كان كتابك قد نشر بدون موافقتك أو موافقة دار النشر، يرجى مراسلتنا على البريد sooqukaz@gmail.com وسنقوم بحذف الرابط فوراً.