books new

Create Account

عذراً على الإزعاج. نقوم بتسريع الموقع. وسيعود إلى العمل قريباً جداً

روايات تاريخية

الأمبراطور الرهيب .. تيبيريوس (رواية تاريخية) - إرنست ماسون

اذا كان التاريخ الاغريقي من صنع الفلاسفة ومن قبله كان التاريخ الفرعوني من صنع الكهنة فان التاريخ الروماني كان من صنع القادة الغزاة والاباطرة الطغاة ومن بين هؤلاء يقف تيبريوس موقفاً فذاً فقائداً ناجحاً كان هو .. وامبراطوراً طاغياً كان هو .. وإنساناً مجردأ من مشاعر الرحمة كان هو .. ومع ذلك فانه كان رجل سلام وكان هو من صنع “السلام الروماني” الذي أعطي للعالم القديم استقراراً أتاح الفرصة للانتاج وللتقدم الحضاري وهاهي قصته .. قصة تيبريوس

هذه قصة عقدين رائعين من الزمن وضعا نهاية للمرحلة الوحيدة في التاريخ التي تعايشت فيها المسيحية والإسلام واليهودية بانسجام . في فترة فريدة من التاريخ ، هي القرن الحادي عشر وبداية القرن الثاني عش ، وفي مكان فريد ، هو الأندلس قررت الأديان التوحيدية الثلاثة تبادل الإحترام والتقدير والغنى الفكري . كان كبار فلاسفة هذه الأديان يتحاورون آنذاك مع بعضهم بعضاً ويناقشون فلاسفة الإغريق بحرية تامة . وكانت العلوم والأديان على وفاق وانسجام تامين . وفجأة انقلب كل شيء ، فلو أن الأحداث في تلك الفترة أخذت منعطفاً آخر ، ولو لم يصطدم أبناء إبراهيم بعضهم ببعض لكان مجرى التاريخ قد تغير تغيراً جذرياً .

إبق حياً  (رواية) - ابراهيم احمد عيسى

رواية "ابق حياً" للكاتب "إبراهيم أحمد عيسى" تدور حول العصر الفاطمى، حيث تظهر الجوانب الاجتماعية فى مصر الفاطمية، وكيف تحولت نفوس البشر حتى وصل بهم الحال لأكل بعضهم بعضاً، وما زاد الطين جفاف أن النهر لم يفيض سبع عجاف كسنين عزيز مصر؛ فلم يملك الخليفة الفاطمي "المستنصر" شيء ليقدمه للرعية فهو ذاته خاضع لسلطة والدتة الحبشية والتى فرضت هيمنتها على مقاليد السلطة وقربت منها الأجناد الحبشية وفضلتهم على الجند البربري والتركي، وحينما ماتت أصبح الوضع سىء للغاية، فقد تناحر الجند وراحوا يفرضون الجبايا على العامة ويزيدون من الضرائب، تفاقم الوضع مع تمكن "ناصر الدولة الحمداني" للسيطره على الجند التركي، وهم العنصر الأكبر فى قطاع الجيش فقاموا بطرد البربر إلى الشمال كما فعلوا مع الجند الحبشى الذي دحر واتجه للجنوب ليسد قنوات الري ومجري النيل الذي لم يفيض منذ أعوام

أمير لبنان (رواية تاريخية) - يعقوب صرُّوف

كانَتْ — ولا تزالُ — أراضِي لبنانَ مسرحًا مُهمًّا لصراعاتٍ سياسيةٍ كُبْرى بينَ الدُّولِ العُظمى والإمبراطورياتِ المُتصارِعة، وهذه الرِّوايةُ التاريخيةُ تَدورُ أحداثُها في لحظاتٍ قَلِقةٍ ومُضطرِبةٍ من تاريخِ لبنان؛ حيثُ تَصارعَتِ الإمبراطوريةُ العثمانيةُ المريضةُ وإنجلترا وفرنسا، كلٌّ يَطلبُ مصلحتَه؛ فهذا يطلبُ النفوذَ والتوسُّع، وآخَرُ يعملُ على حفْظِ أسواقِه التجاريةِ ومَكاسِبِه الماليةِ بالشام، وثالثٌ يَتطلَّعُ إلى مواقعَ ومرافِئَ تَزِيدُ من قوَّتِه العسكريةِ والاقتصادية، وسَبيلُهُم في ذلك الصراعِ هو إشعالُ الفِتنِ الطائفيةِ بينَ أهلِ لبنانَ مِنَ الدروزِ والمسيحيِّينَ لِيجدُوا طريقةً ما للتدخُّل؛ فيُعِينوا بالسلاحِ والعَتادِ والرِّجالِ الأطرافَ المُتحارِبةَ دونَ أن تَطرِفَ عيونُهم لمَشاهِدِ الدماءِ التي تُراقُ بينَ أبناءِ الوطنِ الواحد. فهل سينجحُ الأميرُ اللبنانيُّ الشابُّ «أحمد أرسلان» في إعلاءِ صوتِ العقل، والنجاةِ بقَوْمِه من هذا الصِّراعِ الجُنونيِّ الذي فُرِضَ عليهم فرْضًا؟

شمالي من كونيتيكت .. في بلاط الملك آرثر - مارك توين

نذكر لكرومويل (1599 - 1653 ) محاولته الفاشلة، لإقامة جمهوريّة فى إنجلترا الملكيّة، ولا نذكر لهانك مورجان بطل مارك توين فى روايتنا هذه، محاولته الفاشلة أيضًا رغم ما لاقاه فى سبيل ذلك من عنت، وذلك فى عهد آرثر الملك خلال القرن السّادس، من أجل القيام بثورة وإعلان قيام الجمهوريّة الأولى فى إنجلترا. حدثت المحاولة الأولى فى الواقع المعيش، وباءت بالفشل وأعدم كرومويل، أمّا الثّانية فخيال صرف، تفتّق عن ذهن مارك توين، وكان مصير بطله صاحب المحاولة أن أعاده مارك توين إلى قرنه وهو " التّاسع عشر"؛ ليلقى بدوره حتفه .

سبتيموس ساويروس (رواية تاريخية) - ميخائيل صوايا

اضطهاد سبتيموس ساويرس  هو اضطهاد كبير عانى منه المسيحيين فى مصر فى عهد الامبراطور سبتيموس ساويرس Septimius Severus . بعد أن تولى ساويرس حكم الامبراطورية الرومانية سنة 193 زار مصر ، و بعد أن دار فى نواحيها و اطلع على احوالها، اصدر امر للوالى الرومانى بمحو المسيحيه من مصر ، فبدأ الوالى يضطهد المصريين المسيحيين بطريقه بشعه و كان الإضطهاد فى الاسكندريه بالذات اكتر من اى مكان فى مصر لأنها كانت تعتبر مركز المسيحيه فى مصر ، وأمر الامبراطور بإغلاق مدرستها اللاهوتيه و هرب المدرسين من مصر حتى ينجو بحياتهم وتشتت التلاميذ.

العثمانيون 1 - (شمس تراقيا) .. بوابة تاريخية - مراد تونجل

رواية شمس تراقيا إحدى الروايات التى كتبها الكاتب التركى مراد تونجل ، وهى الرواية الأولى فى سلسلة الروايات التاريخية التى تتناول تاريخ العثمانيين خلال الفترة التاريخية 1350-1850 . والرواية التى بين أيدينا تتناول تاريخ الدولة العثمانية خلال حكم السلطان العثمانى أورخان غازى وأوائل حكم ابنه السلطان مراد الأول الذى تولى حكم الدوله العثمانية من بعده .

الأسد والغواص .. حكاية رمزية عربية من القرن الخامس الهجري - د. رضوان السيد

أذكر أن الراحل بشير الداعوق صاحب ''دار الطليعة'' أراني أواخر العام 1977 أو مطلع العام 1978 مخطوطة مصورة من المكتبة البلدية بالإسكندرية عنوانها : الأسد والغواص، لمؤلف مجهول. وقد وضع لها أستاذ التاريخ الحديث ذوقان قرقوط مقدمة بخطه في ثلاث أو أربع صفحات. وقد سارعت إلى تصفحها في مكتبه ثم رميتها جانبا وقلت إنها فيما يبدو إحدى المخطوطات المتأخرة لكليلة ودمنة أو أنها نسج على منوالها. وقد خطر لي بعدما غادرت المكتب أنها ربما تكون مخطوطة لحكاية ''النمر والثعلب'' لسهل بن هارون، فتكون كشفا بحد ذاته لأنني ما كنت أعرف أن أحد العلماء التونسيين اكتشف مخطوطة للحكاية، وأنه عامل على تحقيقها....إن الباقي في حكاية ''الأسد والغواص'' من جنس مرايا الأمراء الذي أسست له بالعربية '' رسائل أرسطو المنحولة إلى الإسكندر''، وكليلة ودمنة، وعهد أردشير، والعهود اليونانية؛ الطابع الدائم والدهري والمستقر للملك باعتباره كما قال الغواص: '' جبلة وسعادة ''. وهذا أساس خالد للشرعية يخرج الثورة على السلطة من مواقع الاعتبار لدى المتدينين والعقلاء على حد سواء.

كهفي صديقي (رواية) - علي الطاهر

سيطر اليهود في الماضي على الحانات وعلب الليل وتقربوا من صفوة المجتمعات واثريائها يجالسونهم وينتشرون في المجتمعات بين الناس ليعطون لهم ارائهم ونصائحهم ويحكمون بينهم في النزاعات والتناحرات ومن ثم اصبحوا اسياد المال والتجارة وجلسوا على مقاعد من تقربوا لهم في السابق بهدف نصحهم بعد ان اصبحوا اهل للرأي والافتاء والحكم وبهذا نجحت افعتهم في الماضي بالتسلل الى مضاجع الاثرياء والصفوة ومعرفة دسائسهم واسرارهم ومكنونات قوتهم وضعفهم.

أبناء الحروب السبعة - جابر عبد السلام هلال

كثيرا ما يكون الواقع أغبر من الخيال .. وأبطال قصتنا من نبت أرض الوطن قد يكونون مجهولين بالنسبة لكثير منا .. لكن معانى البطولة خلدت أسماءهم وسجلتها بحروف من نور فى صفحات تاريخ هذا الوطن . فقد بدأت الحداث بالوالد وهو بريبة مساعد أول ، نال شرف الشهادة فى حرب 1948م وترك زوجته التى ترملت ووهبت حياتها لرعاية ولدين وطفلة عمرها عامان ، وكانت حاملا فى ولد ثالث . وكانت الشهادة ايضا من نصيب شقيق الأب والابن الاكبر فى حرب 1956م ثم سقط ابنه الثانى اسيرا فى قبضة القوات الاسرائيلية فى حرب 1967م واشترك الابن الثالث الذى تركه والده جنينا فى بطن أمه فى حرب 1973م واستطاع بمفرده قتل احد عشر جنديا إسرائيليا بمدفعه الرشاش انتقاما للدم الغالى واستردادا لشرف الوطن .. وعندما عاد شقيقة الاسير احتفلت الاسرة بزفاف الابنه التى كبرت وصارت عروسا جميلة وهى التى لم تر والدها الشهيد البطل. الآحداث مليئة بالام وأحلام .. وطموحات ومشاعر مسكونة داخل ابناء هذا الوطن .. صناع حضارته وحماة ترابه .

قصص من التاريخ - علي الطنطاوي

هذا الكتاب من الكتب التي تستحق الأشارة لها لانه ممتع و مرتب و ابدع فيه شيخنا الطنطاوي بشكل كبير جدا. الكتاب بشكل عام يتناول مجموعة من القصص في التاريخ. تجد قصة عن أم و ابنها و خروجهم من القدس عند تحريرها على يد صلاح الدين الأيوبي رحمه لله. و يصف شعور تلك الأم و كأنك تراها امامك. ثم يتناول قصة أخرى تحكي عدل عمر بن عبدالعزيز و حرصه على امور رعيته. ثم يقفز الى حرب الحجاج مع عبدالله بن الزبير حيث يصف هزيمة جيش ابن الزبير و حديثه مع أمه أسماء بنت أبي بكر قبل ان يقتليتقن الشيخ علي الطنطاوي وصف الحدث أو القصة حتى تستشعلا انك جزءا منه .أنصح الصغير و الكبير بقرائته.

دروب المنفى (5) .. أين بقية الحكاية؟ - فيصل حوراني

"أين بقية الحكاية" هو الجزء الخامس من ملحمة "دروب المنفى" الفلسطينية، التي تفرغ الكاتب لكتابتها طيلة اثنتي عشرة سنة، وقد صدر منها أربعة أجزاء: "الوطن في الذاكرة"، "الصعود إلى الصفر"، "زمن الأسئلة"، "الجري إلى الهزيمة"، وها نحن نقدم للقارئ مسك ختام هذا العمل الأدبي الفلسطيني المهم.

إذا كان كتابك قد نشر بدون موافقتك أو موافقة دار النشر، يرجى مراسلتنا على البريد sooqukaz@gmail.com وسنقوم بحذف الرابط فوراً.